واحد من كل 132 إسرائيليا حريديا فوق سن 65 توفي بسبب كورونا
بحث

واحد من كل 132 إسرائيليا حريديا فوق سن 65 توفي بسبب كورونا

أرقام وزارة الصحة تظهر أن حصيلة الوفيات في صفوف الحريديم أعلى ب-3.6 مقارنة مع سائر السكان

رجل حريدي يتلقى لقاح كوفيد -19، في مركز التطعيم تابع لصندوق المرضى كلاليت في القدس، 29 ديسمبر، 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)
رجل حريدي يتلقى لقاح كوفيد -19، في مركز التطعيم تابع لصندوق المرضى كلاليت في القدس، 29 ديسمبر، 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)

جي تي ايه – في إسرائيل، كما في الولايات المتحدة، تضررت المجتمعات الحريدية بشدة من فيروس كورونا.

تُظهر بيانات جديدة  لوزارة الصحة أن واحدا من كل 132 شخصا حريديا بالغا في إسرائيل فوق سن 65 عاما قد توفي بسبب فيروس كورونا، مقارنة بواحد من كل 475 بالغا فوق 65 عاما بين عامة السكان، وفقا لصحيفة “يسرائيل هيوم”. وبذلك فإن عدد الوفيات بين البالغين الحريديم الذين تزيد أعمارهم عن 65 أعلى ب- 3.6 أضعاف مقارنة بعدد الوفيات في إسرائيل عموما في تلك الفئة العمرية.

غالبا ما تعيش العائلات الحريدية في إسرائيل في أماكن ضيقة، مع عائلات كبيرة وفي شقق صغيرة، مما يسمح للفيروس بالانتشار بسهولة بين أفراد الأسرة. جعلت الطبيعة الجماعية لنمط الحياة الحريدي مجتمعاتهم معرضة بشكل خاص للفيروس، كما استمرت المقاومة لإجراءات التباعد الاجتماعي وعمليات الإغلاق. حتى في الوقت الذي مرت فيه إسرائيل بالعديد من عمليات الإغلاق، استمر الحريديم في التجمع في حفلات الزفاف الكبيرة والجنازات والتجمعات الأخرى.

في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة الإسرائيلية صعوبات في إقناع الحريديم بالامتثال لإجراءات التباعد الاجتماعي، إلا أن هناك تدفق  للحريديم الإسرائيليين على اللقاحات.

وقال مسؤول طبي مطلع على الوسط الحريدي ل”يسرائيل هيوم”: “الاستجابة هائلة”، مشيرا إلى أن طوابير الأشخاص الذين وقفوا في انتظار الحصول على اللقاح كانت طويلة بشكل خاص في المدن الحريدية.

في الولايات المتحدة أيضا، كان هناك اهتمام كبير بلقاح كورونا في المجتمعات الحريدية، حتى في الوقت الذي كان فيه الامتثال للإرشادات الوبائية متذبذبا. وتخضع ParCare، وهي عيادة صحية يملكها حريديم ولها مواقع في بروكلين ومانهاتن ومقاطعة أورانج، حاليا للتحقيق من قبل المدعي العام لولاية نيويورك في شبهات تتعلق بعملية إدارة اللقاحات لعامة السكان في الوقت الذي وضعت فيه الولاية إرشادات محددة بشأن إعطاء اللقاحات لمجموعات معينة تستوفي الشروط.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال