وكالة الفضاء “ناسا” تسجل كوكبين بإسم طالبة عربية من دير الأسد بعد أن اكتشفتهما من خلال برنامج رصد كواكب
بحث

وكالة الفضاء “ناسا” تسجل كوكبين بإسم طالبة عربية من دير الأسد بعد أن اكتشفتهما من خلال برنامج رصد كواكب

قالت أسيل نعمة أن المشاركة في مشروع البحث الذي استمر شهرا كان "حلمها".؛ فريقها كان الفريق الوحيد المكون من عضو واحد، من إجمالي 116 فريقا

Aseel Nama (Technion)
Aseel Nama (Technion)

أطلقت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” اسم امرأة عربية إسرائيلية على كوكبين بعد أن اكتشفتهما من خلال برنامج رصد كواكب استمر شهرا، بحسب ما أفاد التخنيون – المعهد الإسرائيلي للتكنولوجيا يوم الجمعة في بيان.

شاركت أسيل نعمة، طالبة بكالوريوس في الهندسة الطبية الحيوية في التخنيون، وهي جامعة بحثية في حيفا، الشهر الماضي في برنامج البحث الفلكي الدولي التعاوني التابع لوكالة الفضاء الأمريكية.

وقالت نعمة، المنحدرة من بلدة دير الأسد العربية وتعيش الآن في حيفا، إنها كانت الفريق الوحيد المكون من عضو واحد المسموح له المشاركة في الحدث.

وقالت، وفقا لبيان التخنيون: “أردت حقا المشاركة في هذه الحملة، وهي نوع من المنافسة، لكن ناسا أصرت على أنه يتعين علي تجنيد طاقم من ثلاثة أعضاء”.

وأضافت: “شرحت لهم أنني لم أتمكن من تجنيد شركاء، لكن هذا هو حلمي، وفي النهاية اقتنعوا وسمحوا لي بالمشاركة. هكذا أصبحت الفريق الوحيد المكون من عضو واحد وكذلك الفريق الإسرائيلي الوحيد من بين 116 فريق من جميع أنحاء العالم”.

האסטרואידים של אסילאסיל נעמה, סטודנטית לתואר ראשון בפקולטה להנדסה ביו-רפואית בטכניון, גילתה שני אסטרואידים חדשים…

Posted by ‎הטכניון – מכון טכנולוגי לישראל | Technion‎ on Thursday, April 8, 2021

وتشارك نعمة في الأبحاث في مختبر البروفيسور دان آدم في التخنيون، حيث تعلمت تقنية تقسيم الصور. وقالت إن هذه المهارة ساعدتها في تحديد موقع الكويكبات.

وقالت: “تلقيت مجموعة من الصور ومقاطع الفيديو من وكالة ناسا وكنت بحاجة إلى العثور على كويكبات جديدة فيها”.

وأطلقت نعمة على “فريقها” اسم ANI (Aseel Nama Israel)، وسيطلق على الكويكبان اللذان اكتشفتهما اسم ANI1801 وـ ANI2001.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال