وفاة طبيب وعالم فلسطينيين من غزة في ظروف غامضة في الجزائر
بحث

وفاة طبيب وعالم فلسطينيين من غزة في ظروف غامضة في الجزائر

ادعاءات حول اغتيالهما ترجيحا لمقتل عالمين من حماس مؤخرا في الخارج

صورة توضيحية للعاصمة الجزائرية (CC BY-Hichem Merouche, Flickr)
صورة توضيحية للعاصمة الجزائرية (CC BY-Hichem Merouche, Flickr)

قُتل عالم وطبيب فلسطينيين من قطاع غزة في الجزائر يوم الأحد تحت ظروف غامضة، بحسب تقارير اعلامية فلسطينية، ما أثار تكهنات حول احتمال اغتيالهما.

وبحسب التقرير، أبلغت السفارة الفلسطينية في الجزائر عائلات العالمين بأن عُثر عليهما مقتولين في شقتهما.

ولا زالت السلطات الجزائرية تحقق لتحديد سبب الوفاة، بحسب التقارير.

وادعت بعض التقارير الاعلامية العربية أنه تم اغتيالهما. وقد وقعت حادثي اغتيال لعلماء فلسطينيين تابعين لحركة حماس في الأشهر الأخيرة. ونسبت إلى اسرائيل.

وورد أن الرجلين ينحدران من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة. ومن غير الواضح إن يرتبطان بحركة حماس.

وفي شهر ابريل، اتهمت حماس وكالة التجسس الإسرائيلية، الموساد، بتصفية أحد علمائها الذي يقطن في ماليزيا في هجوم اطلاق نار.

فلسطينيو يحتشدون في بيت عزاء عائلة فادي البطش (35 عاما)، الذي قُتل في وقت سابق من اليوم في ماليزيا، خارج منزل عائلته في جباليا شمال الضفة الغربية، 21 أبريل، 2018. ( AFP PHOTO / MAHMUD HAMS)

وتعهدت حماس بالإنتقام من اسرائيل على مقتل العالم فادي محمد البطش، الذي قالت انه كان قائدا في جناحها العسكري. وأفادت تقارير اعلامية اسرائيلية أن للبطش كان له دورا مركزيا في برنامج الطائرات المسيرة العسكرية الذي كانت تطوره وحماس، وأنه كان خبير صواريخ.

وأتى مقتل البطش بعد قتل المهندس محمد الزواري امام منزله في مدينة صفاقس الساحلية في ديسمبر 2016، واتهمت حماس اسرائيل بمقتله أيضا.

وورد أن الزواري كان قائد برنامج الطائرات المسيرة الخاص بالحركة الفلسطينية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال