وزير الشرطة يحذر من أن التوترات بشأن التهديدات بوقوع هجمات قد تستمر لأسابيع
بحث

وزير الشرطة يحذر من أن التوترات بشأن التهديدات بوقوع هجمات قد تستمر لأسابيع

عومر بارليف يقول إن منفذي هجمات محتملين يحاولون الوصول إلى البلدات الإسرائيلية لتنفيذ هجماتهم؛ المفوض العام للشرطة يعلن أن الشرطة في أقصى درجات الاستعداد لفترة العطلة القادمة

وزير الأمن الداخلي عومر بارليف يتحدث خلال مراسم أقيمت في معاليه أدوميم، 7 سبتمبر، 2022. (Oren Ben Hakoon / Flash90)
وزير الأمن الداخلي عومر بارليف يتحدث خلال مراسم أقيمت في معاليه أدوميم، 7 سبتمبر، 2022. (Oren Ben Hakoon / Flash90)

حذر وزير الأمن الداخلي عومر بارليف يوم الخميس من أن مستويات التأهب القصوى في البلاد بسبب مخاوف من هجمات محتملة قد تستمر لأسابيع.

وقال بارليف في مقر الشرطة الإسرائيلية بالقدس، خلال مراسم للاحتفال برأس السنة اليهودية (روش هشاناه)، الذي يبدأ يوم الأحد: “نشهد حاليا محاولات متكررة لتنفيذ هجمات إرهابية ضد المواطنين الإسرائيليين”.

وأشار إلى أن إسرائيل تدخل فترة أعياد تستمر لمدة شهر وتشمل أعياد رأس السنة اليهودية ويوم الغفران والعرش (سوكوت).

وقال بارليف، المسؤول عن الشرطة: “قد تستمر هذه الفترة المتوترة لأسابيع عديدة أخرى، سيسعى خلالها إرهابيون ومرسلوهم إلى الوصول إلى المدن والبلدات لإيذائنا وقتلنا”.

وقال المفوض العام للشرطة كوبي شبتاي للحضور إن هناك ارتفاعا واضحا في عدد التنبيهات بشأن خطط لتنفيذ هجمات، وأن الشرطة تتصدى للتهديد “بنشر أعداد كبيرة” من القوات.

المفوض العام للشرطة الإسرائيلية ، كوبي شبتاي، في موقع جريمة قتل راحت ضحيتها سيدة تبلغ من العمر 84 عاما في حولون، 20 سبتمبر، 2022. (Avshalom Sassoni / Flash90)

وقال شبتاي أنه من مساء السبت حتى 18 أكتوبر، ستكون الشرطة في أعلى مستوياتها من الجهوزية.

وتشمل الخطة نشر الآلاف من عناصر الشرطة في جميع أنحاء البلاد عند حواجز على الطرقات، وفي مراكز التسوق وأماكن الترفيه، وفي المعابد اليهودية والمواقع التي تتجمع فيها الحشود.

وقال شبتاي إن “المنظمات الإرهابية لا تستريح ولو للحظة في جهودها لإلحاق الأذى بمواطني إسرائيل. وفي محاولة للتصدي لهذه الجهود، تبذل الشرطة، بالتعاون مع أجهزة الأمن والجيش كل ما في وسعها لإحباط نوايا الجماعات الإرهابية ولضرب مصادر التمويل والتحريض”.

وجاء في بيان للشرطة أن “الغرض من الاستعدادات الخاصة للشرطة خلال هذه الفترة هو ضمان أن يكون بإمكان كل مواطن في إسرائيل التنقل والمشاركة في الأنشطة الترفيهية والاحتفال بأمان”.

عناصر الشرطة تسير في باحة حائط المبكى في البلدة القديمة في القدس، 18 سبتمبر، 2022. (Israel Police)

ودعت الشرطة الجمهور إلى توخي اليقظة والاتصال هاتفيا بالخط الساخن الوطني للطوارئ على الرقم 100 “لأي حدث غير عادي يتطلب علاجا أو تدخلا من الشرطة، في أي وقت”.

يمكن تلقي تحديثات الشرطة من خط المساعدة الخاص بمركز معلومات الشرطة على الرقم 110.

ومتحدثا في وقت لاحق لإذاعة 103FM، قال بارليف إن “مواطني إسرائيل ليسوا بحاجة للقلق، وبإمكانهم التمتع بموسم الأعياد. لكن عليهم أن يكونو متيقظين، كما هو الحال دائما، لأن مواطنا متيقظا يمكنه أن يلاحظ إذا كان هناك شيء يبدو غريبا أو مريبا أو غير طبيعي”.

جاءت تصريحات بارليف وشبتاي بعد يومين من إعلان الشرطة عن مقتل سيدة مسنة (84 عاما) في هجوم نفذه فلسطيني في مدينة حولون قرب تل أبيب. وقد تم العثور على الفلسطيني في صباح اليوم التالي مشنوقا في مبنى بشارع “بار كوخبا” في تل أبيب.

وتعتقد الشرطة أن موسى صرصور – البالغ من العمر 28 عاما ومن سكان قلقيلية – قد انتحر.

على اليسار: مسرح جريمة راحت ضحيتها سيدة تبلغ من العمر 84 عاما في مدينة حولون ، 20 سبتمبر 2022. (Magen David Adom)؛ على اليمين: المشتبه به في الاعتداء الذي قالت الشرطة إنه يدعى موسى صرصور من قلقيلية. (Israel Police)

في وقت سابق، قالت الشرطة إنها تستعد لتعزيز الإجراءات الأمنية في القدس للحفاظ على سلامة الإسرائيليين والسياح حيث من المتوقع أن يزور عشرات الآلاف المدينة خلال الأعياد القريبة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال