وزارة الصحة قد تفرض قيودا جديدة إذا تجاوزت حالات الإصابة بكورونا الألف يوميا
بحث

وزارة الصحة قد تفرض قيودا جديدة إذا تجاوزت حالات الإصابة بكورونا الألف يوميا

مسؤولة في الوزارة تقول أنه قد تكون هناك حاجة لتقليص الحشود إذا استمر معدل الارتفاع؛ تم حجز 30,000 موعد تطعيم لأطفال من أصل مليون طفل مؤهل للتطعيم

أشخاص يتسوقون في سوق محانيه يهودا في القدس، 5 أكتوبر 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)
أشخاص يتسوقون في سوق محانيه يهودا في القدس، 5 أكتوبر 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)

حذر مسؤولون في وزارة الصحة المشرعين يوم الأربعاء من أنه قد تكون هناك حاجة لفرض قيود كورونا جديدة إذا تجاوزت الحالات المتزايدة عتبة الألف إصابة جديدة يوميا.

أدلت إيلانا غانس، رئيسة هيئة أركان قسم خدمات الصحة العامة في وزارة الصحة، بهذه التصريحات في اجتماع للجنة الدستور والقانون والقضاء في الكنيست.

وبحسب وزارة الصحة، تم تشخيص إصابة 603 حالة بالفيروس يوم الثلاثاء.

“إذا تجاوزنا معدل عدوى 1.2 ، فسنضطر إلى استخدام قيود لتقليل الحشود كمرحلة أولى، بما في ذلك في الأماكن التي تعمل بموجب الشارة الخضراء، لأن هذه هي الأحداث التي شوهدت فيها المزيد من الإصابات”، قالت غانس.

أظهرت أرقام وزارة الصحة يوم الأربعاء أن معدل انتقال العدوى في إسرائيل بلغ 1.08، بناء على بيانات من الأيام العشرة الأخيرة.

معدل الانتقال والمعروف أيضا بالحرف R يمثل نسبة العدوى. أي رقم يزيد عن 1 يدل على أن عدد الحالات آخذ في الارتفاع. كان معدل الإصابة أقل من 1 لمدة شهرين قبل أن يصل إلى هذا الحد قبل عدة أيام.

رئيسة طاقم خدمات الصحة العامة في وزارة الصحة، إيلانا غانس، تتحدث في لجنة القانون والدستور في الكنيست، 19 سبتمبر 2021 (لقطة شاشة)

في اجتماع لمجلس الوزراء بشأن فيروس كورونا يوم الثلاثاء، وهو الأول منذ حوالي شهرين، ورد أن رئيس الوزراء نفتالي بينيت حذر من قيود محتملة لوقف عدوى فيروس كورونا خلال عيد “الحانوكا”.

“إسرائيل تسيطر على الوباء بشكل جيد. سيطرنا على الموجة الرابعة من العدوى دون إغلاق الشركات أو المدارس. الاتجاه في معدلات إصابة الأطفال في إسرائيل مقلق، معدل الإصابة أعلى من واحد، لكن عدد الفحوصات الإيجابية مستقر”، قال وفقا لإذاعة الجيش.

وافقت اللجنة على قرار حكومي لتمديد لوائح الشارة الخضراء حتى 9 ديسمبر، واستخدام المراقبة الإلكترونية لمن هم في عزلة (باستثناء الحجر الصحي الأولي لمدة 24 ساعة للقادمين من الخارج) حتى 22 ديسمبر.

ومع ذلك، دعا رئيس اللجنة عضو الكنيست غلعاد كاريف إلى جهود إنفاذ الحجر الصحي للتركيز على حاملي الفيروس المؤكدين بدلا من الذين خالطوا فقط شخص مريض.

طفلة تحصل على الجرعة الأولى من لقاح كورونا في القدس، 23 نوفمبر 2021 (Olivier Fitoussi / Flash90)

حذر مفوض كورونا سلمان زرقا، الذي يقود الاستجابة الوطنية للوباء، الوزراء يوم الثلاثاء من التراخي في تطبيق نظام الشارة الخضراء، والذي يهدف إلى السماح بالوصول إلى أماكن معينة فقط للأفراد الذين تم تطعيمهم أو الذين تعافوا من الفيروس، حيث رأى أن هذا التراخي سببا جزئيا في ارتفاع معدلات الإصابة بالأمراض.

كما أخبرت اللجنة يوم الأربعاء أنه تم حجز حوالي 30 ألف موعد لأطفال لتلقي لقاح كورونا، بعد أن بدأت إسرائيل رسميا حملتها للفئة العمرية من 5 -11 سنوات يوم الثلاثاء. حيث هناك حوالي مليون طفل مؤهل لتلقي اللقاح.

حذر المسؤولون في الأيام الأخيرة من ارتفاع معدلات الإصابة بين الأطفال، وهي أكبر مجموعة غير محصنة في البلاد. تظهر إحصاءات وزارة الصحة أن نسبة كبيرة من الإصابات الجديدة كانت بين الأطفال والمراهقين وأن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-11 عاما يشكلون ما يقارب نصف الحالات النشطة.

رئيس الوزراء نفتالي بينيت يرافق ابنه البالغ من العمر 9 سنوات لتلقي التطعيم ضد فيروس كورونا، 23 نوفمبر، 2021. (Amos Ben Gershom / GPO)

وفقا لبيانات وزارة الصحة صباح الأربعاء، كانت هناك 6505 حالة نشطة في إسرائيل، بما في ذلك 124 شخصا في حالة خطيرة. وتسجيل 16 حالة وفاة الأسبوع الماضي، ليصل عدد الوفيات منذ بداية الوباء إلى 8178.

تلقى أكثر من 5.7 مليون إسرائيلي جرعتين من اللقاح، وأكثر من 4 ملايين تلقوا جرعة معززة.

ويأمل المسؤولون أن يساعد توسيع حملة تطعيم الأطفال في خفض عدد الحالات، وخنق سلاسل الانتقال وربما تجنب أي موجات مستقبلية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال