هبوط اضطراري لطائرة رئيس أركان الجيش افيف كوخافي بسبب عطل في المحرك
بحث

هبوط اضطراري لطائرة رئيس أركان الجيش افيف كوخافي بسبب عطل في المحرك

في ثاني حادث من نوعه هذا العام اضطرت مروحية كوخافي إلى الهبوط في قاعدة عسكرية في وسط إسرائيل

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

توضيحية: سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة داني دنون، يسار، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وسط الصورة، ونائب رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي حينذاك أفيف كوخافي، في مروحية خلال مراجعة للوضع الأمني على الحدود الإسرائيلية مع قطاع غزة، 30 أغسطس، 2017. (Israel UN/Shlomi Amsalem)
توضيحية: سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة داني دنون، يسار، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وسط الصورة، ونائب رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي حينذاك أفيف كوخافي، في مروحية خلال مراجعة للوضع الأمني على الحدود الإسرائيلية مع قطاع غزة، 30 أغسطس، 2017. (Israel UN/Shlomi Amsalem)

صرح الجيش الإسرائيلي إن طائرة هليكوبتر تقل رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي هبطت اضطراريا في قاعدة بوسط إسرائيل يوم الأحد بسبب عطل فني.

ولم تقع إصابات في الحادث، وفقا للجيش الإسرائيلي.

وهذه هي المرة الثانية هذا العام التي تواجه فيها مروحية “بلاك هوك” خللا.

وفقا للجيش، أثناء نقل لرئيس الأركان، لاحظ طيارا المروحية تحذيرا بوجود عطل في المحرك، مما دفعهما للهبوط بالطائرة بسرعة في قاعدة لم يكشف عنها في وسط إسرائيل.

وقال الجيش الإسرائيلي إن كوخافي واصل طريقه إلى وجهته بواسطة سيارة.

وقال متحدث باسم الجيش أنه “سيتم التحقيق في الأمر”.

في شهر يوليو، هبطت مروحية “بلاك هوك” أقلت كوخافي اضطراريا بعد أن واجهت مشكلة في المحرك، وذكرت تقارير أن الطائرة اقتربت حوالي 30 مترا من الأرض. وقال الجيش، الذي أكد وقوع الحادث، آنذاك أن الخلل لم يشكل خطرا على حياة من تواجدوا على متن الطائرة، لكن القناة 12، التي كانت أول من كشف عن الحادثة، ذكرت أن الحادث كاد أن يؤدي إلى “كارثة” بسبب التعامل الخاطئ لطاقم الطائرة مع الوضع.

بحسب القناة 12، تصرف طاقم المروحية في هذه الحالة بصورة خاطئة خلال الحادث، وقام بإطفاء محرك الطائرة السليم بدلا من المحرك الذي تعطل، مما تسبب بفقدان السيطرة قبل أن يدركا خطأهما ويقومان بتصحيحه واستقرار الطائرة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال