نجوم كرة قدم من دول “إتفاقيات إبراهيم” يلتقون لمباراة في الإمارات
بحث

نجوم كرة قدم من دول “إتفاقيات إبراهيم” يلتقون لمباراة في الإمارات

سفراء الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة يعلنان عن حدث رياضي وفني في إكسبو 2020 في دبي يجمع الإماراتيين والبحرينيين والمغاربة والإسرائيليين معا

منتخب إسرائيل لكرة القدم يحتفل بالهدف الافتتاحي خلال مباراة تصفيات كأس العالم 2022 للمجموعة السادسة بين النمسا وإسرائيل في كلاغنفورت، النمسا، 12 نوفمبر 2021 (Lisa Leutner / AP)
منتخب إسرائيل لكرة القدم يحتفل بالهدف الافتتاحي خلال مباراة تصفيات كأس العالم 2022 للمجموعة السادسة بين النمسا وإسرائيل في كلاغنفورت، النمسا، 12 نوفمبر 2021 (Lisa Leutner / AP)

أعلن سفيرا الإمارات العربية والولايات المتحدة لدى إسرائيل يوم الخميس أن دولة الإمارات العربية المتحدة ستستضيف مهرجان “اتفاقيات أبراهيم” لمدة يوم كامل في معرض إكسبو 2020 دبي الأسبوع المقبل.

الحدث – الذي من المفترض أن يكون الأول في سلسلة تستضيفها المغرب والبحرين وإسرائيل خلال الأشهر المقبلة – سيشهد مباراة كرة قدم بين فريق إسرائيلي وإماراتي وبحريني ومغربي مشترك أمام فريق مكون من نجوم كرة قدم دوليين.

سيلعب لاعبو المنتخب الإسرائيلي تال بن حاييم، سالم توما، ومئور بوزاغلو في “فريق اتفاقيات أبراهيم الكلاسيكي”.

كما يلعب الرياضيون من الدول الموقعة على “اتفاقيات ابراهيم” الأخرى في فرقهم الوطنية.

سيضم “فريق أساطير العالم” كاكا البرازيلي وجوليو سيزار، الإسبانيين كارليس بويول وميشيل سالغادو، الأرجنتيني خافيير سافيولا، النيجيري جاي جاي أوكوشا، الفرنسيين روبرت بيريس وباكاري سانغا وكلود ماكيليلي ، ومن هولندا كلارنس سيدورف.

وزيرة الثقافة والرياضة حيلي تروبر ستمثل الحكومة الإسرائيلية في الحدث. وسينضم إليها نظرائها من الإمارات والبحرين والمغرب، بالإضافة إلى المبعوث الأمريكي إلى إسرائيل توم نايدس ووزير ريادة الأعمال الإماراتي أحمد بلهول الفلاسي.

ملصق يعلن عن مباراة كرة القدم لاتفاقيات ابراهيم بين لاعبي المنتخبات الوطنية والنجوم الدوليين، صدر في 24 مارس 2022 (بإذن من سفارة الإمارات العربية المتحدة في إسرائيل)

سيستمتع اللاعبون وكبار الشخصيات أيضا بحدث طهي مشترك، حيث يقوم الطهاة البارزون من إسرائيل والبحرين والمغرب والإمارات بإعداد عشاء احتفالي.

أفيفيت بريل أفيحاي، صاحبة مطعم “أوزيريا” في تل أبيب، ستكون الطاهية الإسرائيلية خلال العشاء.

وسيتبع الوجبة حفل توقيع، حيث سيفتح “إعلان مشترك حول الثقافة والرياضة من أجل السلام” الباب أمام أحداث مماثلة في دول اتفاقيات أبراهيم الأخرى.

كان من المفترض في الأصل أن يضم حدث دبي موسيقيين من البلدان الأربعة أيضا، ولكن أصبح من الصعب جدا الانطلاق في هذا الوقت بمشاركة وكلاء فناني الأداء. وعلمت التايمز أوف إسرائيل أنه لا يزال يجري العمل على حدث موسيقي لاتفاقيات ابراهيم.

في سبتمبر 2020، أقامت إسرائيل علاقات دبلوماسية رسمية مع الإمارات والبحرين، تلاها المغرب، واتفاقية تطبيع مع السودان. في يوليو 2021، فتحت إسرائيل سفارتها في أبو ظبي.

مقابلة لتايمز أوف إسرائيل مع السفير الأمريكي توم نايدس في السفارة الأمريكية في القدس، 7 يناير، 2022. (David Azagury / US Embassy)

جمعت نايدس دبلوماسيين من دول اتفاقيات ابراهيم في إسرائيل في ثلاث مجموعات عمل. وتركز الإمارات العربية المتحدة على الثقافة والرياضة، البحرين على التكنولوجيا والرعاية الصحية والتنمية الاقتصادية، بينما تعمل المغرب على تعزيز السفر والسياحة.

“مع استمرار هذه الفوائد في النمو، تزداد الروابط بين الناس”، قال نايدس في بيان. “يعد مهرجان اتفاقات ابراهيم التاريخي في المعرض فرصة لإقامة علاقات طويلة الأمد بين الرياضيين وأصحاب المطاعم وغيرهم من الفاعلين والصناع الذين أنشأوا مثل هذه المجتمعات النابضة بالحياة في الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل والمغرب والبحرين”.

منذ وصوله إلى إسرائيل في فبراير 2021، ركز سفير الإمارات العربية المتحدة محمد الخاجة، وهو عداء شغوف، على الدبلوماسية الرياضية كوسيلة لتعزيز العلاقات الإسرائيلية الإماراتية سريعة النمو.

“نحن طموحون للغاية هنا”، قال للتايمز أوف إسرائيل في نوفمبر. “إنها بالتأكيد منطقة يمكن للناس فيها الشعور بالعلاقة. الانتقال من رؤية شيء رمزي إلى شيء حقيقي يختبره الناس”.

“نعتقد أننا يجب أن نكون دائما متفائلين، ونركز على مجالات الاهتمام، ومضاعفة الأمور المشتركة بيننا. هذه هي الطريقة الوحيدة التي يمكننا من خلالها الحصول على سلام دافئ طويل الأمد ودائم”، تابع.

سفير الإمارات لدى إسرائيل محمد الخاجة في حفل افتتاح سفارة الإمارات العربية المتحدة في تل أبيب، 14 يوليو 2021 (Miriam Alster / Flash90)

وصف الخاجة مباراة كرة القدم والعشاء بأنها “جزء من جهد أوسع – حيث تعمل الأحداث الرياضية والغذائية والثقافية المستمرة كإسمنت لتكوين علاقات قوية بين الناس بين الموقعين على اتفاقيات إبراهيم”.

“السلام القوي يقوم على أساس العلاقات القوية بين مواطني دول اتفاقيات إبراهيم”، قال الخاجة. “نريد أن نرى الناس يجتمعون معا للعب، وتناول الطعام، وتكوين الشراكات، والصداقات، والاستمتاع معا”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال