نتنياهو يقول أن ترامب صنف الحرس الثوري الإيراني كمجموعة إرهابية بطلب منه
بحث

نتنياهو يقول أن ترامب صنف الحرس الثوري الإيراني كمجموعة إرهابية بطلب منه

ادعى رئيس الوزراء انه المسؤول عن الخطوة الامريكية الكبيرة لعزل طهران اكثر، والتي تم الاعلان عنها يوما قبل الانتخابات الإسرائيلية

الرئيس دونالد ترامب يلتقي برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض، الاثنين 5 مارس 2018، في واشنطن. (AP/Evan Vucci)
الرئيس دونالد ترامب يلتقي برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض، الاثنين 5 مارس 2018، في واشنطن. (AP/Evan Vucci)

شكر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يوم الإثنين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تصنيفه الحرس الثوري الإيراني كمنظمة ارهابية، مدعيا أن الخطوة الكبيرة لعزل طهران أتت بطلب منه.

وفي تغريدة، قال نتنياهو أن اعتبار القوة العسكرية الإيرانية الخاصة مجموعة ارهابية “يحمي العالم من عداء وارهاب إيران”.

وفي تغريدة لاحقة باللغة العبرية، قال نتنياهو أن الخطوة “تخدم مصالح بلدينا وبلدان المنطقة”، وشكر الرئيس الأمريكي على “الموافقة على طلب آخر من طلباتي الهامة”.

“سوف نتابع العمل سوية بجميع الطرق ضد النظام الإيراني الذي يهدد دولة اسرائيل، الولايات المتحدة، والسلام العالمي”، أضاف.

وصنف ترامب رسميا الحرس الثوري الإيراني كمنظمة ارهابية في وقت سابق من اليوم، في خطوة تنادي اليها اسرائيل وتعزز ضغوطات الإدارة الأمريكية على طهران.

وقال ترامب أن التصنيف “غير المسبوق”، هو “اعتراف بحقيقة أن إيران ليست فقط دولة ممولة للإرهاب، بل إن الحرس الثوري ينشط في تمويل الإرهاب والترويج له”.

وهي “المرة الأولى” التي تستهدف فيها واشنطن منظمة “تشكل جزءا من دولة” بهذه الطريقة، كما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في بيان حول القرار الذي يدخل حيز التنفيذ في 15 أبريل.

اعضاء الحرس الثوري الإ]راني خلال الاستعراض العسكري السنوي في ذكرى حرب 1980-1988 مع العراق، في طهران، 22 سبتمبر 2018 (AFP/STR)

وأنشأ الحرس الثوري عام 1979 من أجل حماية الثورة الإسلامية من التهديدات الخارجية والداخلية. وأدرج فيلق القدس كذلك على اللائحة السوداء الأميركية لـ”المنظمات الإرهابية”، وهو وحدة نخبة تابعة للحرس الثوري الإيراني، وعبارة عن جناح خارجي يقدم الدعم إلى حلفاء طهران في الشرق الأوسط، مثل حزب الله اللبناني وقوات الرئيس السوري بشار الأسد، وكذلك للسلطات العراقية في مكافحتها للجهاديين.

ويأتي اعلان يوم الإثنين عشية الانتخابات الإسرائيلية التي يسعى فيها نتنياهو، الحليف المقرب من ترامب، الى متابعة ولايته الجارية منذ 13 عاما بالحكم.

ومنذ توليه الرئاسة، اعترف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، انسحب من الاتفاق النووي الإيراني، قلص ملايين الدولارات من المساعدات للفلسطينيين، واعترف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان.

وقد ادعى نتنياهو مرارا أن الإعتراف الأمريكي بالقدس والجولان هي إحدى انجازاته الكبرى، وقد استخدم علاقته المقربة مع ترامب لعرض نفسه كسياسي جدير لديه علاقات شخصية مع قادة عالميين.

وقبل انتخابات يوم الثلاثاء، استضاف ترامب الرئيس نتنياهو في البيت الأبيض واعترف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان.

ملصقات انتخابية لحزب الليكود تظهر الرئيس الامريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتصافحان، في تل ابيب 3 فبراير 2019 (Roy Alima/Flash90)

وحض وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يوم الإثنين بلاده على تصنيف القوات الأمريكية العاملة في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى والقرن الإفريقي في قائمة الجماعات التي تعتبرها إيران “إرهابية”.

وانتقد ظريف خطوة الولايات المتحدة على “تويتر” واعتبر انه تم توقيتها لدعم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو عشية انتخابات الثلاثاء في اسرائيل.

وكتب في تغريدة، “هدية خاطئة أخرى عشية الانتخابات الى نتنياهو، ومصيبة خطيرة أخرى للولايات المتحدة في المنطقة”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال