نتنياهو يتصل بولي العهد البحريني لمناقشة اتفاق التطبيع الجديد
بحث

نتنياهو يتصل بولي العهد البحريني لمناقشة اتفاق التطبيع الجديد

رئيس الوزراء يشيد بالمكالمة الهاتفية ال’ودية للغاية’ مع سلمان بن حمد، الذي قالت بلاده إن المحادثة تناولت "مجالات التعاون الثنائي"

ولي عهد البحرين سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة أثناء لقاء الأمير تشارلز وزوجته كاميلا في المنامة، البحرين، 11 نوفمبر، 2016. (AP / Jon Gambrell)
ولي عهد البحرين سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة أثناء لقاء الأمير تشارلز وزوجته كاميلا في المنامة، البحرين، 11 نوفمبر، 2016. (AP / Jon Gambrell)

تحدث رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الثلاثاء مع ولي العهد البحريني، سلمان بن حمد آل خليفة، في أول محادثة علنية بينهما منذ توقيع القدس والمنامة على “إعلان سلام” تاريخي في واشنطن في الأسبوع الماضي.

خلال المكالمة الهاتفية، “أكد صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء على أهمية تعزيز الأمن والسلم الدولي ومواصلة الجهود الداعمة للسلام والاستقرار والازدهار”، بحسب وكالة أنباء البحرين الرسمية، وأشار ولي العهد البحريني “إلى أن توقيع مملكة البحرين إعلان تأييد السلام مع دولة اسرائيل يعزز من ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار والازدهار في المنطقة”.

كما استعرض نتنياهو والملك المستقبلي للدولة الجزرية الصغيرة “مجالات التعاون الثنائي في إطار إعلان تأييد السلام بين البلدين وعدد من المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية”، وفقا للوكالة.

وأصدر نتنياهو بيانا في وقت لاحق قال فيه إن ترك المناقشات المهمة بشأن مكافحة إسرائيل لجائحة كورونا لتلقي مكالمة ولي العهد، التي وصفها بأنها “حاجة وطنية مهمة”.

وقال رئيس الوزراء إنه وسلمان أجريا محادثة “رائعة وودية جدا”.

وأعاد الزعيمان التأكيد مضمون ما يسمى ب”اتفاقية إبراهيم” التي وقعتها الدولتان الأسبوع الماضي، و تحدثا“عن صب مضمون سريع في الاتفاقيات… وكيف نجعل هذا السلام سلاما اقتصاديا وتكنولوجيا وسياحيا وسلاما في كل مجال من تلك المجالات وستسمعون عن الخطوات العملية في هذا الخصوص قريبا جدا”، كما قال في بيان صادر عن مكتبه.

الرئيس الامريكي دونالد ترامب يصغي إلى وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني خلال إلقائه كلمة من شرفة ترومان في البيت الابيض خلال مراسم التوقيع على ’اتفاقية ابراهيم’، 15 سبتمبر، 2020. (SAUL LOEB / AFP)

سلمان (50 عاما) هو ولي عهد البحرين منذ عام 1999. كما يشغل مناصب نائب القائد الأعلى والنائب الأول لرئيس الوزراء ورئيس مجلس التنمية الاقتصادية.

في 11 سبتمبر، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشكل مفاجئ أن البحرين ستحذو حذو الإمارات العربية المتحدة في تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

بعد أربعة أيام، وقّع وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني ونتنياهو على “إعلان السلام” الذي التزم فيه البلدان “بفتح حقبة من الصداقة والتعاون في السعي لتحقيق منطقة الشرق الأوسط مستقرة وآمنة ومزدهرة لصالح كل دول وشعوب المنطقة”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال