إسرائيل في حالة حرب - اليوم 229

بحث

نتنياهو من الأمم المتحدة: إسرائيل على “عتبة” التطبيع مع السعودية

رئيس الوزراء يقول في خطابه إنه لا ينبغي منح الفلسطينيين "حق النقض على معاهدات السلام الجديدة مع الدول العربية"

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يستخدم قلا أحمر على خريطة للشرق الأوسط الجديد أثناء خطابه أمام الدورة الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، الجمعة، 22 سبتمبر، 2023. (AP Photo/Richard Drew)
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يستخدم قلا أحمر على خريطة للشرق الأوسط الجديد أثناء خطابه أمام الدورة الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، الجمعة، 22 سبتمبر، 2023. (AP Photo/Richard Drew)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من على منبر الأمم المتحدة الجمعة إن إسرائيل على “عتبة” إقامة علاقات مع السعودية، معتبرا أنه لا يجب منح الفلسطينيين حق “الفيتو” على العلاقات الإسرائيلية العربية.

وأضاف أن الاتفاقات المبرمة عام 2020 لتطبيع العلاقات مع ثلاث دول عربية كانت بمثابة إشارة إلى “فجر عصر جديد من السلام”، والآن “أعتقد أننا على عتبة اختراق أكثر أهمية في سلام تاريخي بين إسرائيل والسعودية”.

وتابع “مثل هذا السلام سيقطع شوطا طويلا نحو إنهاء الصراع العربي الإسرائيلي. وسيشجع الدول العربية الأخرى على تطبيع علاقاتها مع إسرائيل”.

ورفض نتنياهو بشدة إصرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس في خطابه أمام الأمم المتحدة الخميس على أنه لا يمكن أن يكون هناك سلام في الشرق الأوسط بدون دولة فلسطينية.

وقال “يجب ألا نمنح الفلسطينيين حق النقض على معاهدات السلام الجديدة مع الدول العربية”.

حق النقض على معاهدات السلام الجديدة مع الدول العربية”.

وتابع “يمكن للفلسطينيين الاستفادة بشكل كبير من سلام أوسع نطاقا. ويجب أن يكونوا جزءا من هذه العملية. لكن لا ينبغي أن يكون لهم حق النقض على العملية”.

وقامت إسرائيل بتطبيع العلاقات مع بعض الدول العربية في السنوات الأخيرة في إطار “اتفاقات أبراهام” المدعومة من الولايات المتحدة.

اقرأ المزيد عن