إسرائيل في حالة حرب - اليوم 260

بحث

نتنياهو بعد اجتماعه مع بلينكن: إسرائيل تعهدت بالقضاء على حماس

أكد رئيس الوزراء على موقف إسرائيل بشأن أهداف الحرب خلال لقائه مع وزير الخارجية الأمريكي، الذي أجري وقت قصير بعد مقتل ثلاثة إسرائيليين بهجوم فلسطيني في القدس

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (يمين) يلتقي بوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في مكتب رئيس الوزراء في القدس، 30 نوفمبر، 2023. (Amos Ben-Gershom/GPO)
رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (يمين) يلتقي بوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في مكتب رئيس الوزراء في القدس، 30 نوفمبر، 2023. (Amos Ben-Gershom/GPO)

قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أنه اختتم اجتماعه مع وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، الذي يزور المنطقة وسيتجه بعدها للقاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله.

ومتطرقا إلى إجراء الاجتماع بعد وقت قصير من مقتل 3 إسرائيليين في هجوم فلسطيني في القدس تبنته حركة حماس، أعلن نتنياهو إنه أبلغ بلينكن: “هذه حماس ذاتها . إنها حماس ذاتها التي ارتكبت المذبحة الرهيبة في 7 أكتوبر، حماس ذاتها التي تحاول قتلنا في كل مكان”.

“قلت له أننا تتعهدنا، وأنا تعهدت، بالقضاء على حماس. لن يوقفنا شيء”، قال، مؤكدا على أن الحرب في غزة ستستمر حتى الإفراج عن جميع الرهائن الإسرائيليين، وسحق حماس وضمان عدم تشكيل غزة تهديدًا مماثلًا مرة أخرى.

وأفادت وكالة فرانس برس أن بلينكن قال لنتنياهو خلال الاجتماع أنه “من الضروري” حماية المدنيين في جنوب قطاع غزة إذا ما استؤنف القتال.

كما أكد بلينكن خلال اجتماعه السابق مع الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتسوغ في تل أبيب أن التهدئة الموقتة بين إسرائيل وحماس “تؤتي ثمارها” ويحب أن تستمر.

وقال وزير الخارجية الأمريكي: “شهدنا خلال الأسبوع الماضي تطورات إيجابية للغاية فيما يتعلق بعودة الرهائن والتئام شملهم مع عائلاتهم”

وأدت التهدئة التي تدخل يومها السابع إلى إطلاق سراح عشرات الرهائن الذين اقتادتهم حركة إبان هجومها المباغت الذي شنته على بلدات إسرائيلية حدودية مع قطاع غزة في السابع من أكتوبر.

وبالمقابل، أفرجت إسرائيل عن أكثر من 200 أسير فلسطيني كانوا يقبعون في سجونها.

وبعد وقت قصير من لقائه مع نتنياهو في القدس، وصل بلينكن، الذي يزور لشرق الأوسط للمرة الثالثة منذ بدء الحرب، إلى الضفة الغربية للقاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في مقر السلطة الفلسطينية برام الله.

وكان بلينكن قال قبل وصوله إلى المنطقة إن جولته ستركز على تمديد الهدنة بين إسرائيل وحركة حماس لضمان إطلاق سراح مزيد من الرهائن ومواصلة وصول المساعدات إلى قطاع غزة.

اقرأ المزيد عن