ناسا تنشر أعمق صورة للكون التقطها التلسكوب الفضائي جيمس ويب
بحث

ناسا تنشر أعمق صورة للكون التقطها التلسكوب الفضائي جيمس ويب

تمتلئ صورة "المجال العميق" من تلسكوب جيمس ويب الفضائي بالنجوم والمجرات من حافة الكون، بما في ذلك الضوء بعد فترة وجيزة من الانفجار الكبير قبل 13.8 مليار سنة

تُظهر هذه الصورة التي قدمتها وكالة ناسا في 11 يوليو 2022، عنقود المجرات SMACS 0723، الذي تم التقاطه بواسطة تلسكوب جيمس ويب الفضائي. (NASA / ESA / CSA / STScI عبر AP)
تُظهر هذه الصورة التي قدمتها وكالة ناسا في 11 يوليو 2022، عنقود المجرات SMACS 0723، الذي تم التقاطه بواسطة تلسكوب جيمس ويب الفضائي. (NASA / ESA / CSA / STScI عبر AP)

نشرت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” الإثنين أعمق صورة للكون على الإطلاق يتمّ التقاطها بالأشعة تحت الحمراء، ظهرت فيها بعدسة التلسكوب الفضائي جيمس ويب آلاف المجرّات التي تشكّلت بعيد الانفجار العظيم قبل أكثر من 13 مليار سنة.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن في حفل أقيم بالبيت الأبيض ونشرت خلاله باكورة حصاد التلسكوب الفضائي، إنّ هذه الصورة العلمية والملوّنة والتي التقطت بالأشعة تحت الحمراء هي الأولى من نوعها وتمثّل يوماً “تاريخياً”.

تُظهر هذه الصورة في 5 مارس 2020 التي أتاحتها ناسا مجموعة المرآة الرئيسية لتلسكوب جيمس ويب الفضائي أثناء الاختبار في منشأة نورثروب جرومان في ريدوندو بيتش بولاية كاليفورنيا. بعد سنوات من الانفجار العظيم الذي شكل الكون، حيث كانت النجوم الأصلية تتشكل. (كريس جان / ناسا عبر AP)

ونشرت هذه الصورة بعد ستّة أشهر من إطلاق جيمس ويب، أقوى تلسكوب فضائي على الإطلاق.

وقالت ناسا إنّ هذه الصورة هي “الأكثر عمقاً والأكثر وضوحاً التي تُلتقط للكون حتى اليوم”.

ولا تستطيع العين البشرية رؤية الأشعة تحت الحمراء، لكنّ التلسكوب جيمس ويب مجهّز بتقنيات تمكّنه من ذلك.

وتظهر في الصورة التي نشرتها ناسا آلاف المجرّات التي تشكّلت بعيد الانفجار العظيم وولادة الكون.

ومن المقرّر أن تنشر ناسا الثلاثاء صوراً أخرى التقطها التلسكوب نفسه وذلك خلال حفل ينتظره بفارغ الصبر عشّاق الفضاء حول العالم.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال