موقع فيسبوك يعلق المحادثات في حساب نتنياهو بعد محاولته جمع معلومات شخصية عن مواطنين لم يتلقوا التطعيم
بحث

موقع فيسبوك يعلق المحادثات في حساب نتنياهو بعد محاولته جمع معلومات شخصية عن مواطنين لم يتلقوا التطعيم

عملاق التواصل الاجتماعي يزيل أيضا منشورا لرئيس الوزراء بسبب انتهاكه لقواعد الخصوصية، ويقول إنه لا يمكن استخدام المنصة لطلب معلومات طبية

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتلقى لقاح فيروس كورونا في مركز شيبا الطبي في رمات غان، ليصبح أول إسرائيلي يحصل على اللقاح، 19 ديسمبر 2020 (AMIR COHEN / POOL / AFP)
رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتلقى لقاح فيروس كورونا في مركز شيبا الطبي في رمات غان، ليصبح أول إسرائيلي يحصل على اللقاح، 19 ديسمبر 2020 (AMIR COHEN / POOL / AFP)

أزالت إدارة موقع “فيسبوك” الإثنين منشورا لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، وقامت بتعليق خاصية المحادثات في حسابه الرسمي لمدة أسبوع لانتهاكه سياسة الخصوصية لشبكة التواصل الاجتماعي.

وقد أرسل “روبوت الدردشة” رسائل خاصة للمتابعين، طالبا منهم توفير معلومات شخصية عن مواطنين فوق سن 60 عاما لم يتلقوا التطعيم ضد كورونا، مضيفا أن رئيس الوزراء سيقنعهم بالحصول على اللقاح، حسبما قالت شركة “فيسبوك إسرائيل” في بيانها.

وظهر الطلب نفسه في المنشور الذي قامت المنصة بإزالته.

وقالت الشركة أنه “تماشيا مع سياسة الخصوصية الخاصة بنا، لا نسمح بالمحتوى الذي يشارك أو يطلب الحصول على معلومات طبية خاصة بالأفراد”.

توضيحية: رسالة chatbot التي يُزعم أنها من رئيس الوزراء تجمع معلومات حول نوايا تصويت المستخدمين، على الرغم من أن فيسبوك طالبت بالتوقف عن استخدامها. (Screenshot, March 21, 2019)

ردا على القرار، قال حزب “الليكود” إن الحملة على وسائل التواصل الاجتماعي “تهدف إلى تشجيع الإسرائيليين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما على تلقي اللقاح من أجل إنقاذ حياتهم بعد أن قدم رئيس الوزراء نتنياهو اللقاحات لكل مواطن إسرائيلي”.

وأضاف البيان، “ندعو الجميع إلى تلقي اللقاح حتى نتمكن من فتح الاقتصاد وأن نكون أول من يخرج من وباء كورونا في العالم”.

توضيحية: موظفو Competence Call Center يعملون مع فريق عمليات مجتمع فيسبوك في إيسن، ألمانيا ، 23 نوفمبر 2017 (AP Photo / Martin Meissner)

هذه ليست المرة الأولى التي يفرض فيها عملاق التواصل الاجتماعي عقوبات على نتنياهو بسبب استخدامه لروبوت الدردشة الخاص بالمنصة.

في يوم الانتخابات التي أجريت في سبتمبر 2019، علقت فيسبوك روبوت الدردشة في حساب نتنياهو الرسمي من بداية الظهيرة وحتى إغلاق صناديق الاقتراح، بعد أن قام بمشاركة بيانات من محطات الاقتراع، وهو ما يحظره القانون الإسرائيلي خلال الانتخابات العامة.

وقال متحدث باسم فيسبوك في ذلك الوقت إن الشركة “تعمل مع مسؤولي انتخابات من حول العالم للمساعدة على ضمان نزاهة الانتخابات. تنص سياستنا صراحة على أن المطورين مطالبون بالامتثال لجميع القوانين السارية في البلد حيث يمكن الوصول إلى تطبيقاتهم”.

قبل أسبوع من الانتخابات، قامت فيسبوك بتعليق بوت الإنترنت بعد أن حذر الزوار من احتمال تشكيل “حكومة يسار علمانية ضعيفة تعتمد على العرب الذين يريدون تدميرنا جميعا – نساء وأطفالا ورجالا”. نتنياهو من جهته أكد أن ما كُتب لا يمثل نظرته عن العرب، وقال إنه لم يكتب الرسالة التي بعث بها بوت الإنترنت.

في وقت سابق من هذا الشهر، علقت فيسبوك بشكل مؤقت حساب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على منصتها بعد أن حرض مناصريه على اقتحام مبنى الكابيتول في العاصمة الأمريكية في هجوم دام وقع في 6 يناير. وقالت الشركة هذا الأسبوع إنها ستحيل قرار  الاستمرار في حظر الحساب إلى هيئة رقابة شبه مستقلة.

وقد قام موقع “تويتر” بحظر ترامب بشكل دائم من منصته.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال