إصابة ملك اسبانيا بفيروس كورونا
بحث

إصابة ملك اسبانيا بفيروس كورونا

القصر الملكي الإسباني يعلن إن "صحة جلالته جيدة بشكل عام" وأنه سيخضع لحجر صحي مدته سبعة أيام

ي صورة الملف هذه التي التقطت في 6 يناير 2022، يلقي ملك إسبانيا فيليبي السادس (إلى اليمين) خطابا في إطار مراسم  "باسكوا ميليتار'' خلال العرض العسكري والاحتفالات بالعام الجديد في القصر الملكي في مدريد. (MARISCAL / POOL / AFP)
ي صورة الملف هذه التي التقطت في 6 يناير 2022، يلقي ملك إسبانيا فيليبي السادس (إلى اليمين) خطابا في إطار مراسم "باسكوا ميليتار'' خلال العرض العسكري والاحتفالات بالعام الجديد في القصر الملكي في مدريد. (MARISCAL / POOL / AFP)

أعلن القصر الملكي الاسباني الأربعاء أن الملك فيليبي السادس البالغ من العمر 54 عاما مصاب بكوفيد وأن الأعراض التي يعاني منها خفيفة.

وجاء في بيان القصر أن “صحة جلالته جيّدة بشكل عام وسيواصل أنشطته المؤسسية من مقر إقامته”، مضيفا أنه سيخضع لحجر صحي مدته سبعة أيام.

وكان من المقرر أن يلتقي الملك مع العضو الكرواتي في مجلس الرئاسة البوسني زليكو كوزميتش في مدريد في وقت لاحق الأربعاء.

وتلقى الملك فيليبي أول جرعة من اللقاح المضاد لكوفيد في أيار/مايو 2021. ولم يوضح القصر الملكي في اتصال أجرته معه فرانس برس إن كان تلقى جرعات أخرى مذاك.

وتمنى رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز للملك فيليبي “الشفاء العاجل”، مضيفا في تغريدة بأنه يأمل في أن “يعود (الملك) سريعا إلى حياته الطبيعية”.

وأفاد القصر أن الملكة ليتيسيا والأميرة صوفيا لا تبدو عليهما أية عوارض ويمكنهما متابعة انشطتهما بشكل طبيعي.

ومن المقرر أن تلغي إسبانيا اعتبارا من الخميس إلزامية وضع الكمامات في الهواء الطلق فيما تتراجع معدلات الإصابات بكوفيد والحالات التي تستدعي النقل إلى المستشفيات.

لكن وضع الكمامات ما زال إلزاميا في الأماكن العامة المغلقة بما في ذلك على متن وسائل النقل العام.

وسجّلت إسبانيا حتى الآن حوالى 10,4 ملايين إصابة بالفيروس و95 ألف وفاة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال