إسرائيل في حالة حرب - اليوم 237

بحث

مقتل 4 أشخاص في جرائم قتل منفصلة في غضون بضع ساعات

ورد أن ضحايا إطلاق النار في كل من مدينة "إلعاد" الحريدية وبلدة كفر ياسيف العربية الشمالية "معروفون للشرطة"؛ كما قتل رجل بالرصاص في حولون، وقتلت امرأة طعنا في بلدة بدوية

توضيحية: ضباط شرطة بالقرب من البلدة القديمة في القدس، 19 ديسمبر 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)
توضيحية: ضباط شرطة بالقرب من البلدة القديمة في القدس، 19 ديسمبر 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)

قُتل رجلان بالرصاص في جريمتي قتل منفصلتين مساء الأربعاء، بينما اختتمت إسرائيل احتفالاتها بيوم الاستقلال، إضافة إلى مقتل شخصين آخرين في وقت مبكر من يوم الخميس.

وذكرت الشرطة أن شابا يبلغ من العمر 25 عاما من بلدة “إلعاد” الحريدية في وسط البلاد قتل بالرصاص. وقالت الشرطة إنها تعتقد أن الحادثة جنائية.

وذكر موقع “واينت” الإخباري أن الضحية “كان معروفا للشرطة”.

ونُقل الشاب في حالة حرجة إلى مركز بيلينسون الطبي في بتاح تكفا، حيث أُعلن عن وفاته. وقالت الشرطة إنها فتحت تحقيقا في الحادث وكانت تجمع الأدلة وتطارد الجناة.

وقال أحد أطباء نجمة داود الحمراء أنه كانت هناك “ضجة كبيرة” عندما وصل إلى مسرح الجريمة، وأن الضحية كان فاقدا للوعي في فناء بين مبنيين.

في يوم الاستقلال العام الماضي، قتل مسلحون فلسطينيون ثلاثة إسرائيليين في هجوم بواسطة فأس في “إلعاد” مع انتهاء العيد.

وفي وقت لاحق الأربعاء، أصيب رجل بجروح قاتلة في إطلاق نار في بلدة كفر ياسيف العربية الشمالية. وتم نقله إلى مركز الجليل الطبي في نهاريا، حيث أعلن عن وفاته.

وقالت الشرطة إنهم يبحثون عن مشتبه بهم وأعلنوا بدء تحقيق.

وقال موقع “والا” الإخباري إن الضحية في كفر ياسيف “معروف للشرطة”.

وبعد ساعات، قُتل رجل في الأربعينات من عمره في حولون، في ضواحي تل أبيب. وقالت الشرطة إن الحادث مرتبط بالجريمة وأنهم يبحثون في الأمر.

بالإضافة إلى ذلك، تم قتل امرأة طعنا في بلدة عرعرة النقب البدوية الجنوبية.

وقالت خدمة نجمة داوود الحمراء للإسعاف إن المسعفين عثروا على الامرأة البالغة من العمر 33 عاما دون أي علامات تدل على الحياة، وأعلنوا وفاتها في مكان الحادث.

اقرأ المزيد عن