الجيش: مقتل فتى فلسطيني (16 عاما) بنيران الجيش الإسرائيلي عندما ألقى زجاجات حارقة
بحث

الجيش: مقتل فتى فلسطيني (16 عاما) بنيران الجيش الإسرائيلي عندما ألقى زجاجات حارقة

بحسب السلطة الفلسطينية فإن القتيل يُدعى يامن نافز جفال، وهو الفلسطيني السادس الذي يُقتل في مواجهات عنيفة مع الجنود الإسرائيليين في الأسبوعين الأخيرين

يامن نافز جفال (16 عاما)، قُتل برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من أبو ديس يوم الأحد 6 مارس، 2022. اتهمه الجيش بإلقاء زجاجات حارقة على نقطة عسكرية.(Courtesy)
يامن نافز جفال (16 عاما)، قُتل برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من أبو ديس يوم الأحد 6 مارس، 2022. اتهمه الجيش بإلقاء زجاجات حارقة على نقطة عسكرية.(Courtesy)

قُتل فتى فلسطيني (16 عاما) مساء الأحد بالضفة الغربية برصاص جنود إسرائيليين عنما ألقى زجاجات حارقة على نقطة عسكرية، وفقا للجيش الإسرائيلي.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن الفتى يُدعى يامن نافز جفال. ولقد تعرض الفتى لإطلاق النار في بلدته أبو ديس في ضواحي القدس.

بحسب الجيش فإن جفال قام هو وفتى آخر بإلقاء زجاجات حارقة على نقطة مراقبة عسكرية. وقال الجيش أن الجنود رصدوهما خلال “عملية مخطط لها مسبقا” داخل البلدة الفلسطينية.

وجاء في بيان للجيش، “أطلق الجنود النار على أحد المشتبه بهما وأصابوه. في وقت لاحق، توفي متأثرا بجراحه. المشتبه به الثاني لاذ بالفرار”.

قُتل ستة فلسطينيين في مواجهات عنيفة مع القوات الإسرائيلية خلال الأسبوعين الماضيين. في وقت سابق الأحد، أطلقت الشرطة النار على الفلسطيني كريم القواسمة (19 عاما)، فأردته قتيلا بعد أن طعن شرطيا في القدس، بحسب ما أفادت الشرطة. وأصيب شرطي آخر بنيران صديقة في الحادث.

وفي حادث أكثر ضبابية الأسبوع الماضي، أطلق جنود إسرائيليون النار وقتلوا الطالب الفلسطيني البالغ من العمر 19 عاما عمار أبو عفيفة بالقرب من الخليل. ورفض الجيش لاحقا اتهامه بأي نشاط عنيف، قائلا إن الجنود رأوه يقترب من نقطة مراقبة، وطاردوه وأطلقوا النار عليه.

ردا على وفاة جفال ليل الأحد، اتهمت السلطة الفلسطينية إسرائيل باستغلال الأزمة المستمرة في أوكرانيا لارتكاب “إعدامات خارج نطاق القانون” بحق الفلسطينيين.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية: “(إسرائيل) تستفيد من انشغال العالم بالحرب في أوكرانيا”.

كما أدانت حركة “حماس” مقتل جفال، لكنها لم تعلن أن الشاب كان عضوا فيها.

وقال الناطق بإسم حماس حازم قاسم: “هذه الجريمة لن توقف الرغبة المشروعة لشعبنا، نضالنا العادل لاستعادة أرضنا”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال