إسرائيل في حالة حرب - اليوم 229

بحث

مقتل طبيب أسنان بالرصاص خارج منزله في بلدة جت العربية، ليتجاوز العدد الإجمالي لضحايا العام الماضي

أصبح الدكتور رامز أبو عصبة القتيل الـ117 هذا العام في موجة الجريمة المتصاعدة في المجتمع العربي، في تجاوز لإجمالي عدد قتلى عام 2022 في حوالي نصف الوقت

صورة غير مؤرخة لطبيب الأسنان الدكتور رامز أبو عصبة، الذي قُتل بالرصاص في بلدة جت العربية في الشمال، 11 يوليو 2023 (Social media screenshot: used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)
صورة غير مؤرخة لطبيب الأسنان الدكتور رامز أبو عصبة، الذي قُتل بالرصاص في بلدة جت العربية في الشمال، 11 يوليو 2023 (Social media screenshot: used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)

قُتل رجل بالرصاص في بلدة جت العربية في الشمال يوم الثلاثاء، مع تجاوز عدد ضحايا جرائم العنف في المجتمع العربي في عام 2023 العدد في العام الماضي بأكمله، خلال ما يزيد قليلا عن ستة أشهر.

وصل المسعفون إلى منزل رامز أبو عصبة، وهو طبيب أسنان محلي يبلغ من العمر 39 عاما، ليجدوه مستلقيا على شرفته فاقدا للوعي وبدون مؤشرات حياة، وفقا لبيان صادر عن خدمة الإسعاف نجمة داود الحمراء. وأعلنوا وفاته في مكان الحادث.

وقالت الشرطة إنها فتحت تحقيقا في جريمة القتل المشتبه بها، وأن القوات بدأت في البحث عن المشتبه بهم.

وكانت واحدة من عدة جرائم قتل في المجتمع العربي خلال الأسبوع الماضي. حيث قُتل شاب يبلغ من العمر 23 عاما بالرصاص داخل مخبز في مدينة الناصرة يوم السبت، وقتل رجل يبلغ من العمر 55 عاما بالرصاص في قلنسوة يوم الخميس، ورجل يبلغ من العمر 45 عاما بالرصاص في يركا يوم الأربعاء، كما قتل شاب يبلغ من العمر 22 عاما في عرابة الثلاثاء الماضي.

ومنذ بداية عام 2023، قتل 117 عربيا في جرائم قتل في إسرائيل، وفقا لمنظمة “مبادرات إبراهيم”. من بينهم، قُتل 105 بالرصاص. وكان إجمالي عدد ضحايا العنف عام 2022 هو 116، وقد تجاوز عدد القتلى هذا العام هذا الرقم في ما يزيد قليلا عن نصف المدة.

توضيحية: سيارة مخترقة بالرصاص لرجل قُتل في بلدة جت الشمالية، 11 يونيو 2022 (Police Spokesperson)

بالإضافة إلى ذلك، قالت الشرطة والمسعفون يوم الثلاثاء إن شابا يبلغ من العمر 28 عاما أصيب بجروح خطيرة وأصيب آخر يبلغ من العمر 22 عاما بجروح متوسطة في إطلاق نار في مدينة رهط البدوية الجنوبية. ونقلا الى مركز سوروكا الطبي فى بئر السبع لتلقى العلاج.

ولم توقف السلطات إراقة الدماء على الرغم من تعهدها بتخصيص المزيد من الموارد، بما في ذلك المزيد من عناصر الشرطة والأموال للتعامل مع القضايا المجتمعية التي ترتكز عليها موجة الجريمة.

ويلقي العديد من المجتمع العربي باللوم على الشرطة، التي يقولون إنها فشلت في قمع المنظمات الإجرامية القوية وتجاهلت العنف إلى حد كبير. لكنهم يشيرون أيضا إلى عقود من الإهمال والتمييز من قبل المكاتب الحكومية كسبب رئيسي للمشكلة.

ساهم طاقم تايمز أوف إسرائيل في إعداد هذا التقرير

اقرأ المزيد عن