مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين في تفجير سيارة في اشكلون
بحث

مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين في تفجير سيارة في اشكلون

الانفجار هو الهجوم الدامي الثاني في غضون يومين المرتبط بنزاعات بين جماعات الجريمة

خبراء متفجرات ومحققون يفحصون موقع انفجار سيارة مفخخة في اشكلون،  13 فبراير، 2022، قُتل فيه رجل وأصيب اثنان آخران بجروح خطيرة. (الشرطة)
خبراء متفجرات ومحققون يفحصون موقع انفجار سيارة مفخخة في اشكلون، 13 فبراير، 2022، قُتل فيه رجل وأصيب اثنان آخران بجروح خطيرة. (الشرطة)

لقي رجل مصرعه وأصيب اثنان آخران بجروح خطيرة في انفجار مركبة وقع في وقت متأخر الأحد في مدينة اشكلون بجنوب البلاد، حسبما أعلن الشرطة وعمال الإنقاذ.

الانفجار مرتبط كما يبدو بالحرب المستمرة بين عائلات الجريمة في إسرائيل، وهو الثاني الذي يحدث خلال يومين.

السيارة سارت في شارع “يتسحاق رابين” في اشكلون عندما هز انفجار قوي المنطقة. وقُتل رجل في مكان الانفجار، وتم نقل اثنين آخرين إلى مستشفى “برزيلاي” في المدينة وهما في حالة خطيرة، بحسب نجمة داوود الحمراء.

ولم يتم نشر أسماء الضحايا على الفور.

وقالت الشرطة إن خبراء المتفجرات والمحققين يدرسون موقع الانفجار وأن قائد لواء الجنوب في الشرطة، اللواء بيرتس عمار، يجري تقييما للوضع مع قادة الشرطة المحليين.

الانفجار هو الثاني الذي يستهدف مركبة والمرتبط بالجريمة المنظمة في الأيام الأخيرة، ويأتي وسط حرب عصابات دائرة بين عائلات الجريمة، والتي أسفرت عن مقتل عدد من الأشخاص في الأسابيع الأخيرة.

يوم السبت، لقي شخصان مصرعهما وأصيب ثالث عندما انفجرت مركبتهم صباح السبت بالقرب من مدينة الرملة في وسط البلاد.

في مطلع الأسبوع الماضي، قُتل رجل في أواخر العشرينيات من عمره في الرملة بعد تعرضه لإطلاق نار بالقرب من مسجد في حي الجورايش، وهو حي ذات أغلبية عربية ومن أحد الأحياء الفقيرة في المدينة.

رجال إطفاء يقمون بإطفاء سيارة محترقة بعد انفجار أسفر عن مقتل شخصين في وسط إسرائيل، 12 فبراير، 2022. (Fire and Rescue Services)

وورد أن القتيل يُدعى زياد مغربي (28 عاما).

وذكرت تقارير أنه ابن شقيق فرد كبير في عائلة جاروشي، التي يمزقها نزاع إجرامي خلف عدة ضحايا في العام الأخير، من بينهم زوجين وابنتهما القاصر الذين قُتلوا في إطلاق نار من مركبة عابرة.

في الشهر الماضي، قُتلت سهيلة جاروشي (36 عاما) بعد تعرضها لإطلاق نار أمام أطفالها في المدينة الواقعة بوسط البلاد، في حي الجواريش أيضا.

في شهر ديسمبر، قُتلت امراة في انفجار سيارة وقع أيضا في حي الجواريش. وأصيبت امرأة أخرى وطفلها خلال مرورهما من المكان وقت الانفجار. ولم يتضح ما إذا كان الانفجار مرتبطا بعائلة جاروشي بطريقة ما.

شهد الوسط العربي تصاعدا في أعمال العنف في السنوات الأخيرة، مدفوعا بشكل أساسي بالجريمة المنظمة.

ويلقي المواطنون العرب باللوم على الشرطة، التي يقولون أنها فشلت في كبح جماح المنظمات الإجرامية وتتجاهل العنف إلى حد كبير، والذي يشمل النزاعات العائلية وحروب العصابات والعنف ضد النساء. كما عانى المجتمع العربي أيضا من عقود من الإهمال.

وتهدف خطط ميزانية تم إقرارها أواخر العام الماضي إلى تخصيص مليارات الشواقل على مدى السنوات الخمس المقبلة لمعالجة العنف في الوسط العربي وتطوير اقتصاد المجتمع.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال