مقتل شاب 23 عاما بعد تعرضه لإطلاق نار في يافا في ما يبدو أنه نزاع جنائي
بحث

مقتل شاب 23 عاما بعد تعرضه لإطلاق نار في يافا في ما يبدو أنه نزاع جنائي

يقول السكان المحليون أنه لم يتضح سبب استهداف أحمد دكة أثناء قيادته دراجته النارية

توضيحية: طفل ينظر إلى قوات الشرطة المحلية في شمال يافا، 16 مايو 2021 (Elie Bleier / Times of Israel)
توضيحية: طفل ينظر إلى قوات الشرطة المحلية في شمال يافا، 16 مايو 2021 (Elie Bleier / Times of Israel)

لقي شاب يوم الجمعة مصرعه بعد إطلاق النار عليه في اليوم السابق في يافا في حادث تعتقد الشرطة أنه مرتبط بنزاع جنائي محلي، وهو أحدث حادث عنيف وسط موجة الجريمة التي ابتلي بها المجتمع العربي في اسرائيل في السنوات الأخيرة.

أصيب أحمد دكة (23 عاما) بجروح خطيرة بعد أن أطلق مجهولون النار عليه أثناء ركوبه دراجته النارية ليتم نقله إلى مركز ولفسون الطبي حيث توفي متأثرا بجراحه.

تعتقد الشرطة أن الحادث مرتبط بنزاع جنائي محلي وفتحت تحقيقا.

وقال سكان محليون لموقع “واينت” الإخباري إن دكة كانت “علاقاته جيدة مع كل من حوله، وأنهم فوجئوا بمقتله.

وقال أحد أصدقاء العائلة: “لم نشعر أنه يتعرض للتهديد لقد كان يتصرف بشكل طبيعي”. وقال أنه يأمل في حل القضية.

“للأسف، لا ينتهي العنف والجريمة في المجتمع العربي، وفي كل مكان هناك خطر على الحياة. إن كل الجهات المسؤولة عن امننا فشلت في القضاء على العنف”.

يحتجون على العنف المتزايد والجريمة المنظمة وأعمال القتل الأخيرة في مجتمعاتهم، في بلدة مجد الكروم العربية في شمال إسرائيل. 3 أكتوبر 2019 (David Cohen / Flash90)

شهدت المجتمعات العربية زيادة في أعمال العنف في السنوات الأخيرة وسط تصاعد الجريمة المنظمة وانتشار الأسلحة غير المشروعة.

وفقا لـ”مبادرات إبراهيم” التي تتابع العنف في المجتمع العربي، قُتل ما لا يقل عن 95 عربيا في جرائم قتل في إسرائيل منذ بداية العام ويحمل 91 منهم الجنسية الإسرائيلية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال