مقتل عربي متأثرا بجراحه بعد تعرضه للطعن في مدينة يافا
بحث

مقتل عربي متأثرا بجراحه بعد تعرضه للطعن في مدينة يافا

السلطات تبحث عن المعتدي، الذي فر من ساحة الهجوم فورا؛ الشرطة لا تشتبه بدوافع قومية

الشرطة في ساحة هجوم طعن جنائي في يافا، 27 يوليو 2017 (Israel Police Spokesperson)
الشرطة في ساحة هجوم طعن جنائي في يافا، 27 يوليو 2017 (Israel Police Spokesperson)

قُتل رجل يبلغ من العمر أربعين عاما طعنا ليلة الأربعاء في يافا، فيما قالت الشرطة أنه يبدو اعتداء جنائي، وليس من دوافع قومية.

ووقع الحادث حوالي منتصف الليل في ساحة هشارون في المدينة، وهو موقع شعبي في ساعات الليل، قالت الشرطة في بيان.

وتم نقل الضحية الى مستشفى فولفسون في حولون وحالته خطيرة، حيث تم الإعلان عن وفاته وقتا قصيرا بعد وصوله.

وقالت الشرطة أنها تبحث عن المعتدي، الذي فر فورا بعد الهجوم. ولم يتم اعتقال أي مشتبه حتى صباح الخميس، وفقا للشرطة، التي قالت انها اطلقت تحقيق في الحادث.

وقالت الشرطة أنه يتم التعامل مع الحادث كاعتداء جنائي ولا يبدو انه هناك اشارة لكونه هجوم من دافع قومي.

وفي يوم الإثنين، طُعن رجل عربي اسرائيل على يد فلسطيني في بلدة بيتاح تيكفا المجاورة، وحالته خطيرة، بما وصفته الشرطة ب”هجوم ارهابي”. وتم اعتقال المعتدي، الشاب الفلسطيني البالغ (21 عاما) من بلدة قلقيلية في الضفة الغربية، ونقله للتحقيق.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال