مقتل جندي إسرائيلي في حادث نيران صديقة على ما يبدو بالقرب من مدينة طولكرم بالضفة الغربية
بحث

مقتل جندي إسرائيلي في حادث نيران صديقة على ما يبدو بالقرب من مدينة طولكرم بالضفة الغربية

تم الإبلاغ عن الحادث في البداية على أنه هجوم من قبل مسلحين فلسطينيين، لكن الجيش الإسرائيلي أوضح بسرعة أن إطلاق النار على الأرجح أن يكون من قبل جندي آخر

توضيحية: جنود إسرائيليون خلال عمليات اعتقال في الضفة الغربية، 15 أغسطس 2022 (IDF)
توضيحية: جنود إسرائيليون خلال عمليات اعتقال في الضفة الغربية، 15 أغسطس 2022 (IDF)

قُتل جندي إسرائيلي ليل الاثنين في حادث نيران صديقة على ما يبدو بالقرب من مدينة طولكرم بالضفة الغربية.

وفقا للجيش، تعرض جندي يعمل في منطقة التماس – مساحة أرض في الضفة الغربية على الجانب الإسرائيلي من الجدار – لإطلاق النار من قبل جندي آخر لأسباب غير واضحة.

وصرح الجيش في بيان أنه تم إبلاغ أسرة الجندي. ولا يزال التحقيق جاريا في ملابسات الحادث.

وأفاد الجيش في البداية أن الحادث كان هجوم إطلاق نار، ووفقا لوسائل إعلام فلسطينية، بدأت القوات في البحث عن مسلحين مشتبه بهم في المدينة الفلسطينية.

لكن بعد ذلك بوقت قصير، قال مسؤول عسكري إن الحادث نتج على الأرجح عن نيران صديقة. مشيرا الى تحقيق أولي، قال الجيش أن الحادث لم يكن هجوم إطلاق نار من قبل فلسطينيين.

الجندي المصاب – الذي لم يذكر اسمه على الفور – نُقل إلى المستشفى وتوفي فيما بعد متأثرا بجراحه.

وبحسب التحقيق الأولي الذي نقلته إذاعة “كان” العامة يوم الإثنين، غادر الجندي نقطة حراسة بالقرب من المدينة لفترة وجيزة، وعندما عاد، أطلق زميله المتمركز هناك النار عليه.

في وقت سابق من هذا العام، قتل ضابطان من وحدة كوماندوز في الجيش الإسرائيلي في حادث إطلاق نيران صديقة في قاعدة في غور الأردن في الضفة الغربية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال