مقتل إمرأة (36 عاما) رميا بالرصاص في مدينة الطيبة
بحث

مقتل إمرأة (36 عاما) رميا بالرصاص في مدينة الطيبة

بحسب تقارير، التحقيق الأولي يكشف عن أن منفذ الجريمة دخل المركبة أولا وأطلق بعد ذلك النار؛ عم الضحية قُتل في العام الماضي

صورة توضيحية: سيارة تابعة للشرطة إسرائيلية (Roy Alima / Flash90)
صورة توضيحية: سيارة تابعة للشرطة إسرائيلية (Roy Alima / Flash90)

قُتلت سيدة صباح الأحد رميا بالرصاص في مدينة الطيبة العربية في إسرائيل، في ما تعتقد الشرطة بحسب تقارير بأنها جريمة قتل متعمد.

وفتحت الشرطة تحقيقا بعد العثور على الشابة البالغة من العمر 36 عاما فاقدة للوعي في مركبة وإعلان المسعفين من “نجمة داوود الحمراء” لخدمات الإسعاف عن وفاتها.

وكشف التحقيق الأولي عن أن الضحية تعرضت لإطلاق النار من مسافة قريبة، وأن القاتل دخل المركبة على الأرجح وبعد ذلك أطلق النار عليها قبل أن يفر من مكان الجريمة، حسبما ذكرت صحيفة “هآرتس”.

وورد أن الشرطة تعتقد أن المرأة كانت الهدف المقصود.

في العام الماضي، لقي عم الضحية مصرعه في جريمة قتل، والشرطة تقوم بفحص ما إذا كانت هناك علاقة بين الحادثين.

وقال أحد جيران الضحية لهيئة البث العام الإسرائيلية (كان) أنه كانت هناك مشاكل بين الضحية  وزوجها. مضيفا: “لقد هربت إلى تركيا في الماضي بسبب ذلك. هذا ما يبدو عليه الحال هنا، يقتلون على كل مشكلة. كما أنها كانت شاهدة على مقتل عمها قبل ستة شهر. إنها امراة رائعة من عائلة هادئة ومتدينة”.

وعلق النائب العربي في الكنيست، رئيس “القائمة المشتركة” أيمن عودة، على الجريمة في مقابلة مع إذاعة “كان” قال فيها: “ما زلنا لا نعرف التفاصيل. للأسف، هناك الكثير من الأسلحة في الوسط العربي التي تأتي من الجيش ويتم تهريبها”.

وأضاف عودة، قبل يوم من توجه الناخبين إلى صناديق الاقتراع للمرة الثالثة خلال أقل من عام: “يُنظر إلينا باعتبارنا الساحة الخلفية لكننا لن نسمح لهم. إن المجتمع العربي لا يهم [رئيس الوزراء بنيامين] نتنياهو”.

في الشهر الماضي، أصيب شاب (24 عاما) بجروح متوسطة في مدينة طمرة العربية بشمال البلاد. وقالت الشرطة إن الدوافع غير واضحة وإن التحقيق جار في حادث إطلاق النار.

وقد شهدت الأشهر الأخيرة موجة من جرائم القتل في الوسط العربي في إسرائيل، واتهم قادة عرب الشرطة بتجاهل العنف، بما في ذلك النزاعات العائلية، وحرب العصابات، والعنف الأسري وما تُسمى بـ”جرائم الشرف”.

وتم تنظيم عدد من المظاهرات والمسيرات الضخمة للاحتجاج على ما يقول العرب في إسرائيل أنه فشل في معالجة موجة العنف الإجرامي داخل الوسط العربي.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال