مع تصعيد المخاوف من الحرب، يأمر نتنياهو بإبلاغ منافسه غانتس بالتطورات الامنية
بحث

مع تصعيد المخاوف من الحرب، يأمر نتنياهو بإبلاغ منافسه غانتس بالتطورات الامنية

طُلب من مستشاري رئيس الوزراء ابلاغ رئيس حزب ’ازرق ابيض’ بالتوترات الاخيرة، ما اثار تكهنات حول اهمية الخطوة

مركبة عسكرية اسرائيلية تجري دورية عند الحدود الإسرائيلية اللبنانية، 26 اغسطس 2019 (JALAA MAREY / AFP)
مركبة عسكرية اسرائيلية تجري دورية عند الحدود الإسرائيلية اللبنانية، 26 اغسطس 2019 (JALAA MAREY / AFP)

أمر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مساعديه الدفاعيين بإبلاغ منافسه السياسي الرئيسي بيني غانتس من حزب “ازرق ابيض” بالتطورات الامنية، في خطوة نادرة جدا تعكس تهديدات الحرب في عدة جبهات.

وطُلب من سكرتير نتنياهو العسكري آفي بلوت ومستشاره للأمن القومي مئين بن شابات ابلاغ غانتس، رئيس هيئة اركان الجيش السابق، بالتطورات الاخيرة، قال مكتب رئيس الوزراء في بيان.

واثارت دعوة رئيس وزراء لمنافسه السياسي الرئيسي قبل شهر من الانتخابات الوطنية تكهنات حول اهمية الخطوة وخطورة التهديدات الامنية التي تواجه البلاد.

وقد تصاعدت التوترات في الايام الاخيرة بعد تنفيذ اسرائيل غارات جوية ضد مقاتلين إيرانيين ومدعومين من إيران في سوريا لإحباط ما ادعت انها خطة لإطلاق طائرات مسيرة مفخخة نحو البلاد. وقد تم اتهام القدس ايضا بهجمات في لبنان والعراق، وقدم قائد حزب الله حسن نصر الله خطاب حاد اللهجة يوم الاحد، تعهد به الانتقام على مقتل اثنين من اعضاء تنظيمه.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (إلى اليسار) ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي بيني غانتس يراقب تدريبات عسكرية للواء غولاني العسكري في مرتفعات الجولان، 11 سبتمبر / أيلول 2012. (Avi Ohayon/GPO/Flash90)

وشهد يوم الاحد ايضا اطلاق صواريخ من غزة ضد اسرائيل، ما صعد التوترات في الجبهة الجنوبية. وفي الضفة الغربية، يجري جنود عمليات بحث عن منفذي هجوم تفجير دام وقع الجمعة، تعتقد السلطات الامنية ان خلية منظمة مسؤولة عنه.

ورفض غانتس التعليق على الخطوة، واصدر مكتبه تصريحات قال انه لا يعتلق على لقاءاته الامنية.

ويعتبر الجنرال الوسطي السابق متشددا امنيا تتوافق آرائه عامة مع اراء نتنياهو بخصوص مسائل الدفاع.

ويطلب رئيس الوزراء عادة من طاقمه ابلاغ رئيس المعارضة بعدة امور، ولكن بالرغم من كونه قائد اكبر حزب في الكنيست غير الليكود، غانتس ليس رئيس المعارضة رسميا.

عناصر مخابرات عسكرية لبنانية يفحصون ساحة سقوط طائرتين مسيرتين بالقرب من مركز اعلامي تابع لحزب الله في جنوب العاصمة بيروت، 25 اغسطس 2019 (Anwar Amro/AFP)

وفشل نتنياهو بتشكيل ائتلاف بعد انتخابات شهر ابريل، ما ادى الى تحديد انتخابات 17 سبتمبر، ما يعني انه لا يوجد ائتلاف ولا معارضة – بل حكومة انتقالية فقط.

واقتراح محللون عدة تفسيرات محتملة لسبب ابلاغ نتنياهو غانتس بالتطورات بالرغم من عدم وجود الزام قانوني للقيام بذلك، وسبب اعلانه عن الخطوة للإعلام بدلا من القيام بها بشكل سري.

ويعتقد المحللون الإسرائيليون ان تكون الخطوة تهدف للتوصيل لحزب الله وإيران استعداد رئيس الوزراء خوض الحرب في حال الحاجة، بالرغم من اقتراب الانتخابات.

واعتقد اخرون انها مناورة سياسية تهدف لمساعدة نتنياهو في الاستطلاعات.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال