مع إنخفاض حالات كورونا الخطيرة، كبير مسؤولي الصحة يحذر من أن موجة “أوميكرون” لم تنته بعد
بحث

مع إنخفاض حالات كورونا الخطيرة، كبير مسؤولي الصحة يحذر من أن موجة “أوميكرون” لم تنته بعد

انخفض عدد الإصابات اليومية إلى 12,930؛ ونحمان آش يقول إن العبء على النظام الصحي أدى إلى خسائر في الأرواح، لكن المستشفيات لم تنهار

المدير العام لوزارة الصحة نحمان آش يتحدث خلال اجتماع في مركز شيبا الطبي في رمات غان، 24 أكتوبر 2021 (Avshalom Sassoni / Flash90)
المدير العام لوزارة الصحة نحمان آش يتحدث خلال اجتماع في مركز شيبا الطبي في رمات غان، 24 أكتوبر 2021 (Avshalom Sassoni / Flash90)

حذر المدير العام لوزارة الصحة نحمان آش يوم الثلاثاء من أنه على الرغم من انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا، إلا أن موجة متغير “أوميكرون” لم تنته بعد.

خاطب آش المشرعين خلال اجتماع طارئ للجنة الصحة في الكنيست، دعا إليه نواب المعارضة لفحص ما إذا كان النظام الصحي في البلاد قد انهار تحت وطأة الوباء.

“لم تمر الموجة ولا يزال عدد الحالات المؤكدة مرتفعا”، قال آش معترفا بأنه “كان هناك ضغط خطير على النظام الصحي خلال هذه الموجة”.

“كان لهذه السلالة تكلفة في الأرواح البشرية، لكن المستشفيات لم تنهار”، وأشار إلى أنه في ذروتها، شهدت الموجة تصنيف 200 مريضا يوميا على أنهم في حالة خطيرة.

وحذر من أن عدد المرضى النشطين لا يزال أعلى من أي من موجات الفيروس الأربع السابقة التي مرت بها البلاد، ولا يزال النظام الصحي يشعر بالضغط. حيث تم تشخيص 12,930 إصابة جديدة بالفيروس يوم الاثنين.

جاءت تصريحات آش في الوقت الذي انخفض فيه عدد المرضى المصابين بأمراض خطيرة بسبب كورونا إلى 753، وفقا لأرقام وزارة الصحة الصادرة يوم الثلاثاء، بانخفاض 19 عن اليوم السابق.

تم تحديد معدل الأشخاص المصابين بأمراض خطيرة غير المطعمين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما بأنه 244.9 لكل 100 ألف شخص مقارنة بـ 91.2 لكل 100 ألف من الذين تلقوا جرعتين على الأقل من اللقاح. أكثر من 90% من سكان البلاد الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما حصلوا على جرعتين على الأقل من اللقاح.

من بين 9.5 مليون مواطن في إسرائيل، حصل 6,698,138 على جرعة لقاح واحدة على الأقل، من بينهم 6,118,366 حصلوا على جرعتين، و4,461,159 حصلوا على جرعة معززة. وهناك 720,986 من الذين حصلوا أيضا على جرعة رابعة.

اللقاحات متوفرة لجميع المواطنين من سن 5 سنوات فما فوق.

وأظهرت الأرقام أن هناك 112,271 مريضا نشطا بالفيروس في البلاد.

جاءت هذه الأرقام في اليوم التالي لتجاوز عدد الوفيات 10 آلاف وفاة بالفيروس.

على الرغم من الإنجاز المرضي، تشير دلائل يوم الاثنين إلى نهاية الموجة الخامسة من فيروس كورونا. وورد أن وزراء الحكومة يفكرون في إلغاء فرض إرتداء الكمامات في الأماكن المغلقة في الأسابيع المقبلة، لكن لم يتم اتخاذ قرار نهائي.

في اجتماع لحزب “ميرتس” يوم الاثنين، قال وزير الصحة نيتسان هورفويتس أنه لن يتسرع في قرار إزالة الأقنعة الواقية.

وأعلن رئيس الوزراء نفتالي بينيت يوم الخميس أن الموجة الحالية “بدأت تنكسر”، حيث وافق الوزراء على إلغاء بعض الأوامر الصحية المتبقية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال