انهيار مبنى سكني في حولون بعد يوم من إجلاء سكانه
بحث

انهيار مبنى سكني في حولون بعد يوم من إجلاء سكانه

السكان يشيدون بخدمات الإنقاذ، وينتقدون نقص الدعم من البلدية، بعد إنقاذ 36 عائلة من المبنى عقب سماع أصوات انفجار وتشققات في الجدران

أنقاض مبنى سكني بعد انهياره في حولون، 12 سبتمبر، 2021. (Fire and Rescue Services)
أنقاض مبنى سكني بعد انهياره في حولون، 12 سبتمبر، 2021. (Fire and Rescue Services)

انهار مبنى سكني في مدينة حولون القريبة من تل أبيب يوم الأحد، بعد يوم من إجلاء سكانه بسبب مخاوف من انهيار وشيك.

المبنى انهار من تلقاء نفسه، مما يعكس إلى أي مدى كان الموقف قريبا من أن يتحول إلى كارثة كبيرة الحجم تشبه انهيار مبنى سكني في يونيو في فلوريدا، الذي أسفر عن مقتل 98 شخصا.

تم استدعاء المستجيبين الأوائل للمبنى يوم السبت بعد أن أبلغ سكانه عن سماعهم صوت انفجار. وأظهرت الصور شقوقا في جدران المبنى وقالت الشرطة إن السكان لم يتمكنوا من فتح الأبواب الأمامية لشققهم.

وقالت الشرطة إن قرار إجلاء المبنى جاء بالتنسيق مع مهندسين مختصين، حيث أغلقت الشارع خارج المبنى وحثت الناس على الابتعاد.

انهار المبنى الواقع في شارع “سيرلين “في حولون بعد ظهر يوم الأحد، بعد حوالي ثلاثين ساعة من إجلاء 36 عائلة منه.

ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات جراء الانهيار، إلا أن العائلات فقدت كل ما تملك.

وقال متحدث باسم سلطة الإطفاء والإنقاذ الإسرائيلية يوم الأحد: “تقدر المصادر المهنية أن الإجلاء السريع للمبنى الذي تم يوم أمس أنقذ 36 أسرة من كارثة مروعة”.

وأشاد الكثيرون بعملية الاجلاء السريعة واعتبروها بمثابة “معجزة”.

وقال أحد سكان المكان لهيئة البث الإسرائيلية “كان”: “سلطة الإطفاء والإنقاذ، أنتم رائعون. إننا نقدّر ذلك حقا”.

وقال آخر: “لقد طرقوا الباب بشدة وأخرجونا من المبنى. كان الناس في البيجامات، مع أطفال رضع وأشخاص مسنين”.

لكن البعض انتقد بلدية حولون بسبب النقص المزعوم في الدعم الذي قدمته أثناء إجلاء السكان من المبنى.

وقال أحد السكان لـ”كان”: “حضر أشخاص من البلدية، وقدموا لنا الماء والشطائر، وهذا الحد الأدنى. توقعنا مساعدة أكثر – بأن يأوينا أحدهم، أو يقوم باطلاعنا على ما يحدث”.

وأضاف: “هناك مرضى سرطان وأطفال رضع وقد أرسلونا جميعا للنوم في المركز المجتمعي. هذه فوضى. لا نعرف ما الذي علينا فعله”.

وتفقد مهندسو البلدية المباني المجاورة بعد الانهيار وأكدوا أنها ليست في خطر، لكن لا يزال السكان الذين تم إجلاؤهم ممنوعين من العودة إلى الموقع يوم الأحد.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال