مصرع متطوع في سلطة الطبيعة أثناء إنقاذ متنزهين نفدت منهم مياه الشرب
بحث

مصرع متطوع في سلطة الطبيعة أثناء إنقاذ متنزهين نفدت منهم مياه الشرب

سقط بيرتس غلعادي أثناء مساعدته عائلة في محمية عامود ستريم الطبيعية؛ وحصل غلعادي (72 عاما) على إذن وزاري لمواصلة التطوع لوحدة الإنقاذ رغم تقدمه في السن

بيرتس غلعادي، الذي توفي أثناء إنقاذ عائلة من المتنزهين في ناحال عامود، في 22 سبتمبر 2021 (بإذن من العائلة عبر هيئة الطبيعة والحدائق)
بيرتس غلعادي، الذي توفي أثناء إنقاذ عائلة من المتنزهين في ناحال عامود، في 22 سبتمبر 2021 (بإذن من العائلة عبر هيئة الطبيعة والحدائق)

توفي متطوع في وحدة الإنقاذ التابعة لسلطة الطبيعة والحدائق الإسرائيلية يوم الثلاثاء عندما تعثر وسقط أثناء مساعدته إنقاذ متنزهين في شمال البلاد.

كان بيرتس غلعادي (72 عاما)، عضوا في الفريق الذي تم استدعاؤه لمساعدة عائلة في محمية عامود ستريم الطبيعية بسبب عدم كفاية مياه الشرب معهم.

تعثر غلعادي وسقط خلال عملية الإنقاذ، ونُقل إلى مستشفى “زيف” في صفد حيث أعلن الأطباء وفاته.

كان غلعادي متطوعا مخضرما في الحدائق وكان مؤسسا لوحدة إنقاذ في مرتفعات الجولان. عمل سابقا كمفتش في المحميات الطبيعية وشارك في عدد من مشاريع الحماية.

قال شارون ليفي، مدير منطقة مرتفعات الجولان في سلطة الحدائق للقناة 12، إن غلعادي قد أُبلغ بأنه سيحتاج إلى التوقف عن التطوع في وحدة الإنقاذ بعد عيد ميلاده السبعين، لكنه نقل الأمر إلى المستوى الوزاري بالترتيب ليسمح له بالإستمرار.

“كان بيرتس مفتشا إقليميا لسنوات عديدة في جنوب الجولان وبعد ذلك كمفتش غابات حين تقاعد. لكنه لم يتركنا واستمر في التطوع في كل ما يتعلق بالميدان – في وحدة إنقاذ الجولان، وبرنامج وضع العلامات للمسارات في الطبيعة، والتفتيش على الصيد، والتسمم وتتبع الحيوانات”، قال ليفي.

مضيفا: “عندما بلغ سن السبعين، أُبلغ أنه لا يمكنه الاستمرار في التطوع في وحدة الإنقاذ. لم يستسلم ورفع الأمر إلى مستوى وزير الأمن الداخلي للسماح له بالاستمرار. كان في حالة ممتازة. انتهت حياته بفعل شيء كان يحب أن يفعله”.

إسرائيليون يتنزهون على طول عامود ستريم في شمال إسرائيل، 25 أغسطس، 2014 (Yaakov Naumi / Flash90)

وصرحت سلطة الطبيعة والحدائق في بيان لها إن غلعادي “استثنائي”، وأنهم سيفتحون تحقيقا في ملابسات وفاته.

“لقد صدمنا بوفاة متقاعد من سلطة الطبيعة والحدائق والمتطوع من وحدة إنقاذ الجليل، بيريتس غلعادي، وهو رجل استثنائي، خرج للمساعدة في إنقاذ عائلة عانت على ما يبدو من الجفاف في ناحال عامود، وأثناء عملية الإنقاذ تعثر وسقط حتى وفاته”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال