مستوطنون يضرمون النار في موقع بناء فلسطيني في الضفة الغربية
بحث

مستوطنون يضرمون النار في موقع بناء فلسطيني في الضفة الغربية

تصوير ’شبان التلال’ اثناء اضرام النيران في قرية بورين الفلسطينية، مدعين أن الفلسطينيون اشعلوا النيران أولا بحقل مجاور لبؤرة جفعات رونين الاستيطانية

مستوطنون من بؤرة جفعات رونين الاستيطانية يعملون على إخماد حريق خارج بؤرتهم، 17 يونيو 2020 (Israel Fire and Rescue Services)
مستوطنون من بؤرة جفعات رونين الاستيطانية يعملون على إخماد حريق خارج بؤرتهم، 17 يونيو 2020 (Israel Fire and Rescue Services)

تبادل مستوطنون إسرائيليون وفلسطينيون اتهامات بإضرام نيران، مع تصوير هجوم المستوطنين بالفيديو، بعد اشتعال النيران في حقول قريبة وداخل بلداتهم في شمال الضفة الغربية يوم الأربعاء.

وبعد الساعة 4:30 مساء بقليل، أفادت خدمة الإطفاء والإنقاذ الإسرائيلية إنها استجابت لبلاغ عن حريق كبير خارج بؤرة جفعات رونين الاستيطانية، انتشرت النيران بسرعة بسبب الرياح والتضاريس في المنطقة. وقال متحدث بإسم خدمة الإطفاء إن السكان المحليين ادعوا أنهم رأوا فلسطينيين من قرية بورين المجاورة يشعلون النار في الحقل المجاور لجفعات رونين قبل فرارهم إلى قريتهم.

وتمكنت أربع فرق إطفاء وعشرات المتطوعين الذين وصلوا إلى مكان الحادث السيطرة على الحريق بعد ساعتين تقريبا.

وخلال تلك الفترة، قام فلسطينيون من بورين بتصوير عشرة مستوطنين ملثمين ينحدرون من جفعات رونين، وهم يلقون الحجارة باتجاه موقع بناء في ضواحي القرية قبل إشعال النار في حقل مجاور ويفرون عودة إلى المستوطنة.

وقال متحدث بإسم جمعية “يش دين” الحقوقية، التي نشرت الفيديو، إن سكان بورين كانوا على علم بإشعال حريق قبل ساعة بالقرب من جفعات رونين، لكنه أوضح أنه تم إشعاله في الحقول التابعة لقريتهم وبالتالي لا يمكن ان يكون أحد سكان بورين من اشعله.

ولم يرد متحدث بإسم الشرطة على الفور على استفسار بشأن ما إذا كانت الشرطة تحقق في الحرائق على أنها هجمات إحراق.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال