مستهلك يعثر على ضفدع حي داخل كيس خسة يفترض أنها كوشر
بحث

مستهلك يعثر على ضفدع حي داخل كيس خسة يفترض أنها كوشر

اثار الفيديو للمخلوق البرمائي داخل رزمة الخس التي كان عليها اختام مصادقة من خمسة منظمات دينية الضحك الوطني

ضفدع تم العثور عليه داخل رزمة خس في متجر اسرائيلي، 31 يوليو 2019 (Twitter screenshot)
ضفدع تم العثور عليه داخل رزمة خس في متجر اسرائيلي، 31 يوليو 2019 (Twitter screenshot)

ليس من السهل أن تكون أخضرا… أو كوشر.

تفاجأ زبائن شبكة متاجر “اوشر عاد” في مركز اسرائيل بالعثور على ضفدع حي داخل رزمة خس من شركة “براخات كاتيف” تمت المصادقة عليها بأعلى مستوى رقابة كوشر.

وتم نشر المخلوق البرمائي في الخسة عبر موقع تويتر يوم الأربعاء من قبل الصحفي اليهودي المتشدد يسرائيل كوهن، الذي قال إن “الزبائن المتدينين تفاجأوا” بالعثور على الضفدع داخل كيس الخس الذي حصل على ختم مصادقة من قبل خمس منظمات دينية مختلفة.

“هل هذا كوشر”، سألت امرأة في الفيديو.

“إنه كوشر لمهدارين”، رد رجل ضاحكا، متطرقا الى اعلى مستويات الكوشر.

“لا تنسى أنه تم فحصها من الديدان”، اضاف آخر.

ويتم فحص منتجات الكوشر لوجود ديدان وحشرات أخرى لا تعتبر كوشر.

“لماذا لا يتحدث أي شخص عن كون الضفادع بنية اللون وليست خضراء مثل كيرمت؟ هل عشنا كذبة طوال حياتنا؟”، سألت صحفية معريف تال لفين ردا على منشور كوهن.

وشاركت شخصيات شهيرة مثل رئيس قسم تاريخ الفنون في جامعة تل ابيب سيفي هندلر، والقنصل الإسرائيلي العام السابق في نيويورك الون بينكاس في المزاح، وتباحثوا كل ما يتراوح بين معايير الكوشر، ولون الضفادع.

وفي بيان، قالت شركة “براخات كاتيف” انها “تصنع وتسوق منتجات ذات جودة عالية مع اجراءات صارمة وخاضعة لإشراف أبرز مختبرات في البلاد”، وأن هذه الحوادث نادرة، بحسب تقرير القناة 12.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال