مرشح يهودي لمجلس الشيوخ يستشهد بالعبودية في الرد على سؤال حول إسرائيل في مناظرة مع منافسته السوداء
بحث

مرشح يهودي لمجلس الشيوخ يستشهد بالعبودية في الرد على سؤال حول إسرائيل في مناظرة مع منافسته السوداء

قدم الجمهوري من اليمين المتطرف وداعم ترامب، جوش ماندل، إجابة غريبة تشمل أيضا مارتن لوثر كينغ جونيور عندما سئل عن تهديد إيران في مناظرة مع مورغان هاربر

جوش ماندل (يسار)، جمهوري يرشح نفسه لمجلس الشيوخ الأمريكي، في مناظرة مع مورغان هاربر (يمين)، وهي ديمقراطية، في كنيسة مدينة الرب في كليفلاند، في 21 فبراير 2022 (حملة مورجان هاربر / يوتيوب عبر JTA)
جوش ماندل (يسار)، جمهوري يرشح نفسه لمجلس الشيوخ الأمريكي، في مناظرة مع مورغان هاربر (يمين)، وهي ديمقراطية، في كنيسة مدينة الرب في كليفلاند، في 21 فبراير 2022 (حملة مورجان هاربر / يوتيوب عبر JTA)

جي تي إيه – لقد كان السؤال متعلق بإسرائيل مباشرة، وهو نموذجي للعديد من المناظرات السياسية الأخيرة.

“هل لك أن تخبرنا إذا كنت ستقدم دعما غير مشروط لحماية إسرائيل والدفاع عنها إذا هاجمت إيران الدولة اليهودية؟” قال مدير الجلسة في المناظرة يوم الاثنين لجوش ماندل، وهو يهودي يميني متطرف جمهوري مرشح لمقعد أوهايو في مجلس الشيوخ الأمريكي، ومورغان هاربر، الديمقراطية التقدمية.

لم يكن رد ماندل خلال المناظرة، التي عقدت في كنيسة في كليفلاند، شيئا عاديا. لقد خاطب هاربر مباشرة، وهي صاحبة بشرة سوداء.

“مورغان، هل تعرفين البلد الوحيد على الكوكب بأسره حيث لم يتم جلب الأفارقة كعبيد؟ إنها دولة إسرائيل اليهودية”، قال ماندل. “خلال حركة الحقوق المدنية، كان أفضل شركاء مارتن لوثر كينغ من اليهود. كان هناك في الواقع يهودا ماتوا وهم يسيرون إلى جانبه، ويدا بيد معه لتعزيز قضية الحقوق المدنية”.

ليس من الواضح ما علاقة العبودية أو التحالف بين اليهود الأمريكيين والسود في عصر الحقوق المدنية بالتهديد الإيراني. وبدت مورغان منزعجة بينما رد ماندل الذي لم يستجب لطلب وكالة التلغراف اليهودية للتوضيح.

ركز ماندل على الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، قائلا: “هناك سبب يجعل الدول العربية لا تريد الفلسطينيين: لأن القيادة الفلسطينية تتصرف كالحيوانات”.

أثار ذلك توبيخا من هاربر التي قالت: “يجب أن ارد ضد بعض هذا الخطاب الخطير صراحة الذي صرح به خصمي هنا اليوم. إنه جزء مما يؤدي إلى أشياء مثل الإسلاموفوبيا التي رأيناها تحدث في أجزاء مختلفة من ولايتنا وبلدنا، وهو حقا غير مسؤول لشخص يحاول أن يكون في مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة أن يقف هنا ويقول هذا النوع من الخطاب”.

كانت إجابة هاربر على السؤال حول التهديد من إيران نموذجية، على الأقل بالنسبة للديمقراطيين من اليسار التقدمي: “أؤيد الاستمرار في القيام بما هو ضروري لحماية إسرائيل كدولة”، قالت هاربر، المحامية السابقة لحماية المستهلك في إدارة أوباما. أضافت أنه فيما يتعلق بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني، فإن “للإسرائيليين والفلسطينيين حقوق إنسان يجب حمايتها” وأن أهالي أوهايو يستحقون سماع “جميع الأطراف بشأن هذه القضية”.

خضع ماندل للتدقيق بسبب انتقاله من كونه جمهوريا معتدلا عندما كان أمين خزانة الدولة في الجزء الأول من العقد الماضي، إلى سياسي يميني متشدد يدعم الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب وادعاءاته الكاذبة بأنه فاز في الانتخابات الأخيرة.

النقاش كان غير إعتياديا لأن كلا المرشحين لم يتم ترشيحه بعد ويواجهان انتخابات تمهيدية تنافسية في حزبيهما.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال