مخالفا لإرشادات التباعد، نائب وزير التعليم مئير بوروش يحضر حفل زفاف ضخم في حيفا
بحث

مخالفا لإرشادات التباعد، نائب وزير التعليم مئير بوروش يحضر حفل زفاف ضخم في حيفا

احتشد مئات الضيوف في قاعة المناسبات المغلقة، متجاهلين إرشادات وزارة الصحة.... قال مكتب بوروش إنه كان هناك ’لبضع دقائق فقط’، ودعا الجماهير لاتباع القواعد

نائب وزير التربية والتعليم مئير بوروش في وزارة التربية والتعليم في القدس، 18 مايو، 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)
نائب وزير التربية والتعليم مئير بوروش في وزارة التربية والتعليم في القدس، 18 مايو، 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)

حضر نائب وزير التعليم مئير بوروش حفل زفاف ضخم مساء الثلاثاء في قاعة مناسبات مغلقة في حيفا، مع عدة مئات من أتباع سلالة “سيريت-فيشنيتز” الحسيدية، بما يتعارض مع إرشادات وزارة الصحة.

وأقيم حفل الزفاف الذي حضره عدد كبير من الأشخاص في الليلة التي بدأ فيها حظر تجول في 40 منطقة في جميع أنحاء إسرائيل، مما قيد تحركات حوالي 1.3 مليون إسرائيلي، معظمهم من المجتمع الحريدي والعربي، اللذين تضررا بشكل خاص من الوباء.

وانتهك حفل الزفاف توجيهات وزارة الصحة بشأن إقامة المناسبات في الأماكن المغلقة. وأظهر مقطع فيديو من الحفل أن البعض كانوا يرتدون أقنعة، لكن الكثير منهم كانت الأقنعة على ذقونهم.

وأصدر مكتب عضو الكنيست عن حزب “يهدوت هتوراة” بيانا يوم الأربعاء قال فيه إن “نائب وزير التعليم حضر حفل زفاف أقيم الليلة الماضية لبضع دقائق فقط. يطالب نائب الوزير الجمهور بالتصرف وفقا لتعليمات وزارة الصحة والامتثال لها”.

وتعتبر حيفا مدينة “برتقالية” بحسب ما يسمى بنظام “الإشارات الضوئية” لوزارة الصحة. تتمتع المدن البرتقالية بمعدلات عدوى عالية ويسمح للتجمعات الداخلية أن تصل 20% فقط من السعة القصوى المحددة في ترخيص الموقع (أو شخص واحد لكل أربعة أمتار مربعة، إذا كانت السعة غير محددة).

ويوم الثلاثاء، انتقد بوروش حظر التجول المفروض على 40 منطقة شهدت معدلات إصابة مرتفعة في إسرائيل، لتطبيقه على مدن حريديّة بأكملها بدلا من أحياء مختارة.

وأصيب وزير الإسكان يعقوب ليتسمان، الذي يقود حزب “يهدوت هتوراة”، بفيروس كورونا في شهر أبريل عندما شغل منصب وزير الصحة. كما تم الكشف في ذلك الوقت انه حضر صلاة لأكثر من 10 أشخاص على الرغم من حظر مثل تلك التجمعات.

لم يكن حدث الثلاثاء هو الأول حيث خالف حفل زفاف حريدي كبير إرشادات وزارة الصحة خلال الوباء في إسرائيل.

لقطة شاشة من مقطع فيديو قيل انه يظهر آلاف اليهود المتشددين في حفل زفاف في القدس، في انتهاك لقيود فيروس كورونا، 5 أغسطس 2020. (Screenshot / Channel 12)

وفي أغسطس، حضر حوالي 2000 شخص حفل زفاف حفيد الزعيم الروحي لطائفة بلز الحسيدية في القدس، وأظهرت صور من الحدث الآلاف من الأشخاص يجلسون بجانب بعضهم البعض، في الداخل، دون الحفاظ على مسافة أو ارتداء الأقنعة الواقية.

وبينما أصيب اليهود المتشددون بشكل غير متناسب بالفيروس، ورد أن الإسرائيليين من جميع القطاعات لا يلتزمون بإرشادات وزارة الصحة بشأن التجمعات المحدودة. وفي الآونة الأخيرة في حيفا، ظهر مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي مساء الثلاثاء يظهر العشرات من الأشخاص يرقصون في ملهى ليلي مكتظ بدون أقنعة واقية.

كما تم الإبلاغ عن عدم الالتزام بالقواعد في المجتمع العربي، مع استمرار حفلات الزفاف وغيرها من الاحتفالات.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال