محمد دحلان ينظم وصول مليون جرعة من لقاح “سبوتنيك” المضاد لكورونا إلى قطاع غزة
بحث

محمد دحلان ينظم وصول مليون جرعة من لقاح “سبوتنيك” المضاد لكورونا إلى قطاع غزة

قافلة المساعدات الطبية، التي وفرها القيادي المفصول من حركة فتح وخصم محمود عباس وبتبرع إماراتي، تصل القطاع عبر معبر رفح الحدودي مع مصر

ضابط أمن فلسطيني يقف بجانب شاحنة تحمل لقاحات "سبوتنيك 5"، تبرعت بها دولة الإمارات العربية المتحدة، في مستودع تبريد في مدينة غزة، 26 يناير، 2022. (Mahmud HAMS / AFP)
ضابط أمن فلسطيني يقف بجانب شاحنة تحمل لقاحات "سبوتنيك 5"، تبرعت بها دولة الإمارات العربية المتحدة، في مستودع تبريد في مدينة غزة، 26 يناير، 2022. (Mahmud HAMS / AFP)

حصلت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة الأربعاء على مليون جرعة من لقاح سبوتنيك المضاد لفيروس كورونا تبرعت بها الإمارات ووصلت عبر معبر رفح الحدودي مع مصر.

وقال ممثل وزارة الصحة محمود حماد خلال مؤتمر صحافي عقد في معبر رفح إن قافلة المساعدات الطبية الإماراتية وفرها القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان رئيس تيار الإصلاح الديموقراطي.

ونقلت شحنة اللقاحات التي وضعت في صناديق كرتونية عبر الشاحنات وتم تفريغها في مخازن الوزارة.

وبحسب حماد فإن “تلاميذ المدارس” سيكونوا على رأس الفئات المستفيدة من اللقاحات.

وكانت المدارس في قطاع غزة بدأت في أيلول/سبتمبر الماضي بحملة لتطعيم تلاميذها ممن تزيد أعمارهم عن 12 عاما.

وأوضح مسؤول الصحة في تيار دحلان جواد الطيبي أن “اللقاحات هي جزء من عدة قوافل طبية تحتوي على مزيد من اللقاحات والمعدات والأجهزة الطبية التي ستتبرع فيها الإمارات للقطاع” وستصل لاحقا.

محمد دحلان خلال مقابلة تلفزيونية، 18 مارس 2021 (video screenshot)

وأكد الطيبي على أن قطاع غزة “يعاني كثيرا بسبب ضعف الإمكانيات الطبية وقلة الأجهزة في مواجهة وباء كورونا”.

وحذر مدير دائرة الطب الوقائي في وزارة الصحة بغزة مجدي ضهير من ازدياد أعداد المصابين بالمتحورة “أوميكرون” خاصة وأنها سريعة الانتشار والعدوى.

وأحصى قطاع غزة الفقير والمحاصر نحو 197 ألف إصابة و 1744 وفاة منذ انتشار الوباء.

وحصل أكثر من 578 ألف شخص في القطاع على اللقاح المضاد للفيروس.

هذا ويبلغ إجمالي جرعات اللقاحات التي وصلت قطاع غزة حتى اليوم 2.9 مليون.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال