مجلس الشيوخ الأمريكي يقدم مشروع قانون ضد المقاطعة مع عودة الكونغرس
بحث

مجلس الشيوخ الأمريكي يقدم مشروع قانون ضد المقاطعة مع عودة الكونغرس

صادق مشرعون بأغلبية كبرى على قانون ’تعزيز امن امريكا في الشرق الاوسط’، والذي سوف يحمي الولايات التي تستهدف مقاطعي اسرائيل، يرسخ المساعدات العسكرية الى اسرائيل في القانون

قائد الاغلبية في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل، يمشي باتجاه قاعة مجلس الشيوخ مع سكرتارية الاغلبية لاوري دوف، 28 يناير 2019، في مبنى الكابيتول في واشنطن (Alex Wong/Getty Images/AFP)
قائد الاغلبية في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل، يمشي باتجاه قاعة مجلس الشيوخ مع سكرتارية الاغلبية لاوري دوف، 28 يناير 2019، في مبنى الكابيتول في واشنطن (Alex Wong/Getty Images/AFP)

صادق مجلس الشيوخ الامريكي بأغلبية كبرى على تشريع جدلي يوم الاثنين لتقييد المقاطعة ضد اسرائيل، في اول خطوة يقوم بها منذ العودة من اعلاق حكومي استمر عدة اسابيع.

ومر قانون “تعزيز امن امريكا في الشرق الاوسط”، المعروف بإسم S.1، في المجلس الاعلى بتصويت 74-19.

وتشمل الرزمة “قانون معارضة مقاطعة اسرائيل”، و”قانون مكافحة المقاطعة”، اللذان يحظيان بدعم معظم المنظمات اليهودية الكبرى، ولكن يعارضهما اتحاد الحريات المدنية الامريكي ومنظمة “جاي ستريت” لانتهاكهما حرية التعبير.

وبينما يحظر “قانون معارضة مقاطعة اسرائيل” في القانون الفدرالي مقاطعة الدولة اليهودية، يمنح “قانون مكافحة المقاطعة” حماية فدرالية لـ 26 الولايات التي صادقت على قوانين مشابهة تستهدف مقاطعي اسرائيل.

ويشمل القانون ايضا اجراء اضافي يرسخ في القانون الفدرالي اتفاق توفير الولايات المتحدة مساعدات امنية الى اسرائيل بقيمة 38 مليار دولار خلال 10 السنوات المقبلة.

ووقعت ادارة ترامب على مذكرة التفاهم، ويحافظ عليها البيت الابيض تحت ادارة ترامب حتى الآن، ولكن يمكن الغائها في اي لحظة. وترسيخها في القانون يحمي المساعدات خلال فترة الاتفاق.

ويشمل القانون أيضا اجراءات اضافية لمساعدات الحكومة الاردنية ومدنيين سوريين.

توضيحية: متظاهرون أمام مكتب حاكم ولاية نيويورك، أندرو كومو، احتجاجا على إصداره لأمر تنفيذي يلزم الشركات الأمريكية بسحب استثماراتها من منظمات تدعم حركة BDS، 9 يونيو، 2016. (Erik McGregor/Pacific Press/LightRocket/Getty Images)

وسوت جميع الجمهوريين لصالح الرزمة التشريعية، بينما كان اعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين منقسمين.

وصور قائد الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر لصالح مشروع القانون، بينما صوت تقريبا جميع الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الذين يسعون الترشح عام 2020 ضده، ومنهم سناتور ماساتشوستس اليزابيث وارن، سناتور نيويورك كرستين غيليبراند، وسناتور فيرمونت بيرني ساندرز.

ولم يحضر سناتور كاليفورنيا كمالا هاريس وسناتور نيو جيرسي كوري بوكر التصويت، بالرغم من قول بوكر في الماضي انه يدعم “قانون معارضة مقاطعة اسرائيل” وقد شارك في رعايته.

وساندرز، المستقل الذي يخوض الانتخابات مع الديمقراطيين، من المتقدين الثابتين لمشاريع القانون. “بينما انا لا ادعم حركة المقاطعة، علي الدفاع عن حق جميع الامريكيين الدستوري للمشاركة المسالمة في النشاط السياسي”، غرد يوم الاثنين. “من الواضح لي ان S.1 سوف ينتهك حقوق التعديل الاول للأمريكيين”.

وهناك معارضة يسارية شديدة لكل من “قانون معارضة مقاطعة اسرائيل” و”قانون مكافحة المقاطعة”، الذي سعى سناتور فلوريدا مارك روبيو الدفع به كأول مشروع قانون لمجلس الشيوخ في الكونغرس الجديد.

وتم تقديم المشروع مرة اخرى هذا الاسبوع عند عودة الحكومة للعمل بعد اغلاق استمر 35 يوما، اطول اغلاق حكومي في تاريخ الولايات المتحدة.

وتم تقديمه قبل بضعة اسابيع ولكن احبطه الديمقراطيون الذين تعهدوا تباحث فقط تشريعات تهدف الى انهاء الاغلاق الحكومي.

وعلى S.1 المرور في مجلس النواب، الخاضع حاليا لسيطرة الديمقراطيين، وان يصادق عليه الرئيس، كي يصبح قانونا.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال