ماي: لا مجال للمقارنة بين مناهضي الفاشية ومن يؤيدها
بحث

ماي: لا مجال للمقارنة بين مناهضي الفاشية ومن يؤيدها

في ردها على تصريحات ترامب على احداث شارلوتسفيل، قالت رئيسة الوزراء البريطانية ’أعتقد أنه من المهم لكل من يتولى منصبا مسؤولا أن يدين أفكار اليمين المتطرف كلما سمعناها’

رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، 7 يونيو 2017 (AFP Photo/Ben Stansall)
رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، 7 يونيو 2017 (AFP Photo/Ben Stansall)

رأت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي الأربعاء أن لا مجال للمقارنة بين من يحملون أفكارا فاشية ومن يعارضونها في معرض ردها على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب على أحداث شارلوتسفيل.

قتلت امرأة وأصيب 19 شخصا بجروح بعد أن صدم شخص متهم بالانتماء الى النازيين الجدد عمدا مشاركين في تظاهرة مناهضة للفاشية السبت.

واثار ترامب جدالا عندما أكد الثلاثاء موقفه بالقاء اللوم على “الطرفين” في أحداث السبت الدامية.

وردا على سؤال حول تعليقات ترامب، قالت ماي “لا أرى أي مجال للمقارنة بين أولئك الذين يتبنون الأفكار الفاشية وأولئك المعارضين لها. أعتقد أنه من المهم لكل من يتولى منصبا مسؤولا أن يدين أفكار اليمين المتطرف كلما سمعناها”.

وأضافت في تصريح للصحافيين في بورتسماوث في جنوب بريطانيا “أنا أمقت تماما العنصرية والحقد والعنف التي رأينا هذه الجماعات تعبر عنها. المملكة المتحدة بادرت إلى حظر المجموعات اليمينية المتطرفة هنا، ولقد حظرنا بعض مجموعات اليمين المتطرف”.

أدان ترامب العنصرية ووصف النازيين الجدد بانهم “مجرمون وبلطجية” لكنه هاجم كذلك اليسار وهو ما أثار موجة انتقادات ضده من مختلف الأطراف السياسية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال