مسيحيون اورثوذكس احتفلوا بـ’سبت النور’ في كنيسة القيامة
بحث

مسيحيون اورثوذكس احتفلوا بـ’سبت النور’ في كنيسة القيامة

احتشد نحو عشرة الاف من المؤمنين في كنيسة القيامة في القدس لاستقبال الشعلة التي تجسد قيامة المسيح

  • مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
    مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
  • مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
    مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
  • مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
    مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
  • مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
    مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (GALI TIBBON / AFP)
  • مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (THOMAS COEX / AFP)
    مصلون مسيحيون اورثوذكس في كنيسة القيامة بالقدس، خلال احتفالات سبت النور، 27 ابريل 2019 (THOMAS COEX / AFP)

شارك أكثر من 30 الف مسيحي السبت في القدس في الاحتفال التقليدي “بالنار المقدسة”، أو سبت النور، عشية عيد الفصح للطوائف الأرثوذكسية.

واحتشد نحو عشرة الاف من المؤمنين وسط حماسة شديدة في كنيسة القيامة في القدس، كما صرح لوكالة فرانس برس المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفيلد.

وأكد مصورون في فرانس برس أن الآلاف كانوا يقفون في الساحة الأمامية خارج الكنيسة وفي الشوارع المجاورة لاستقبال الشعلة التي تجسد قيامة المسيح.

وقد بدأت الطقوس الخاصة بفيض “النور” ظهر السبت، فيما كانت الأجراس تقرع حزنا.

وكان المؤمنون بانتظار خروج بطريرك القدس وسائر فلسطين والأردن ثيوفيلوس الثالث حاملا “النور المقدّس”. وغالبا ما يتم تسليم ممثلي الكنائس الأرثوذكسيّة حول العالم شعلة لينقلها إلى بلاده.

وقالت الشرطة ان التجمع كان هادئا.

ويعتبر “سبت النور” مع عيد الفصح الأكثر قداسة لدى الأرثوذكس.

تقع كنيسة القيامة في القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل وضمتها. وتتشارك ست كنائس كل ركن من أركانها.

كان المسيحيون يمثلون أكثر من 18% من سكان الأراضي المقدسة خلال قيام دولة إسرائيل عام 1948، لكنهم باتوا اقل من 2% حاليا، معظمهم من الأرثوذكس.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال