ليبرمان يشكر الولايات المتحدة على منح اسرائيل ’مساحة مناورة’ ضد اعدائها
بحث

ليبرمان يشكر الولايات المتحدة على منح اسرائيل ’مساحة مناورة’ ضد اعدائها

عرض وزير الدفاع على بولتون خارطة لانفاق حماس الهجومية التي دمرتها اسرائيل، اشاد بالإدارة ’الداعمة’

وزير الدفاع افيغادور ليبرمان يلتقي بمستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في القدس، 20 أغسطس 2018 (Ariel Hermoni/Defense Ministry)
وزير الدفاع افيغادور ليبرمان يلتقي بمستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في القدس، 20 أغسطس 2018 (Ariel Hermoni/Defense Ministry)

التقى وزير الدفاع افيغادور ليبرمان يوم الاثنين بمستشار الرئيس الامريكي دونالد ترامب للأمن القومي جون بولتون في القدس، واشاد بإدارة ترامب لمنحها اسرائيل “مساحة مناورة كبيرة” للعمل ضد اعدائها.

واجتمعا في القدس بعد لقاء بولتون في وقت سابق من اليوم مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، حيث رثيا الاتفاق النووي الإيراني “البائس” ونادا لتعزيز الضغوطات الدولية ضد طهران للحد من نشاطاتها العسكرية.

وبحسب مكتب ليبرمان، تباحث وزير الدفاع مع بولتون عدة مسائل امنية، منها إيران، سوريا، لبنان وقطاع غزة.

“لدينا رئيس داعم جدا في البيت الابيض وادارة داعمة جدا وهذا يمنحنا مساحة مناورة كبيرة بخصوص اعدائنا في الشمال والجنوب”، قال ليبرمان، بحسب مكتبه.

“اشكرك جون على مساهمتك الكبيرة الى امن اسرائيل القومي”، قال لبولتون.

وزير الدفاع افيغادور ليبرمان يلتقي بمستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في القدس، 20 أغسطس 2018 (Ariel Hermoni/Defense Ministry)

وعبر صفحته في الفيسبوك، كتب ليبرمان انه عرض على بولتون خارطة لجميع الانفاق في قطاع غزة التي دمرتها اسرائيل.

“هذا انجاز استخبارات عملياتية كبيرة الذي تحقق فضلا للعبقرية الابتكارية لأفراد مؤسسة الدفاع”، كتب باللغة العبرية.

وتتهم القدس حماس، التي تحكم قطاع غزة، منذ سنوات بحفر انفاق تمتد داخل الاراضي الإسرائيلية من اجل تنفيذ هجمات.

وفي قوت سابق، قال بولتون لنتنياهو ان الولايات المتحدة تعتبر منع إيران من الحصول على اسلحة نووية في “بالغ الاهمية”، ولهذا انسحب ترامب من الاتفاق الذي تفاوضت عليه ادارة اوباما واعاد فرض العقوبات الشديدة.

وبولتون من اشد منتقدي الاتفاق النووي وقد نادى الى تعزيز الضغوطات على طهران لضمان وقفها دعم الحركات المسلحة في الشرق الاوسط ووقفها تطوير صواريخ بالستية. وبولتون، السفير السابق الى الامم المتحدة في ادارة جورج دبليو بوش، هو داعم شديد لإسرائيل.

وقال بولتون ان واشنطن تعمل من اجل اقناع الحلفاء الاوروبيين “بحاجة اتخاذ خطوات اشد ضد برامج الاسلحة النووي والصواريخ البالستية الإيرانية”.

رئيس الوزراء بينيامين نتنياهو (من اليسار) قبل لقائه بمستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في القدس، 20 أغسطس 2018 (PMO screenshot)

ويجري بولتون اول زيارة الى اسرائيل منذ استبداله ه. ر. مكماستر في منصب مستشار ترامب للأمن القومي في شهر ابريل. وبعد زيارته الى اسرائيل، سوف يتوجه بولتون الى اوكرانيا وجنيف، حيث سوف يتابع مع مسؤولين روس لقاء ترامب بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي الشهر الماضي.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال