لأول مرة منذ عام 2001، اسرائيل تعتزم الموافقة على السفر بالطائرة المروحية لقيادة السلطة الفلسطينية
بحث

لأول مرة منذ عام 2001، اسرائيل تعتزم الموافقة على السفر بالطائرة المروحية لقيادة السلطة الفلسطينية

ذكرت صحيفة "هآرتس" أن مسؤولين إسرائيليين أوصوا بالسماح لعباس بامتلاك طائرتين، تتمركزان في الأردن، في محاولة لتعزيز حكمه

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يتحدث خلال لقاء مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في رام الله، 27 مارس 2022 (AP Photo / Jacquelyn Martin، Pool)
رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يتحدث خلال لقاء مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في رام الله، 27 مارس 2022 (AP Photo / Jacquelyn Martin، Pool)

تعتزم إسرائيل السماح للسلطة الفلسطينية بالحصول على طائرات مرمحية للرحلات الجوية لكبار مسؤوليها لأول مرة منذ عام 2001، وفقا لتقرير صدر يوم الخميس.

ذكرت صحيفة “هآرتس” اليومية أن قادة الأمن الإسرائيليين اعترضوا على هذا الاقتراح على مر السنين، خوفا من استخدام المروحيات لأغراض التهريب، كما حدث في عهد رئيس السلطة الفلسطينية الأسبق ياسر عرفات.

لكن أوصى المسؤولون الحكومة الآن بقبول طلب الرئيس الحالي محمود عباس، ضمن خطوات تهدف إلى تعزيز مكانته داخل السلطة الفلسطينية، بحسب التقرير.

وورد أن المسؤولين الحكوميين الإسرائيليين أيضا على استعداد للموافقة على التغيير.

وذكرت صحيفة “هآرتس” أنه وفقا للمسودة الحالية للخطة، تعتزم إسرائيل السماح للسلطة الفلسطينية بشراء طائرتي هليكوبتر بأموال تبرعت بها دول الخليج.

وذكر التقرير إن الطائرات ستتمركز في الأردن، وسيتمكن كبار المسؤولين الفلسطينيين من استخدامها عند الحاجة.

فلسطينيون ينظرون إلى مروحية مدمرة كان يستخدمها رئيس السلطة الفلسطينية الأسبق ياسر عرفات، أثناء عرضها في مدينة غزة، 28 يونيو 2010 (AP Photo / Adel Hana)

وسيُطلب من السلطة الفلسطينية طلب تصريح طيران عند السفر عبر المجال الجوي الإسرائيلي، الذي يشمل الضفة الغربية.

وأضاف التقرير أنه في أعقاب اتفاقيات أوسلو الموقعة بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية في أوائل التسعينيات، سمحت القدس لعرفات بحيازة ثلاث طائرات هليكوبتر من طراز “ميل مي 8” سوفيتية الصنع.

ومع اندلاع الانتفاضة الثانية في عام 2001، أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك أرييل شارون بتدمير طائرات الهليكوبتر بعد أن زُعم أنها استخدمت لتهريب أسلحة وفلسطينيين مطلوبين.

وفي الوقت الحالي، يقوم الأردن بتزويد عباس بطائرة هليكوبتر للرحلات الجوية عند الحاجة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال