فقدان أثر مركب سياحي في شمال اليابان
بحث

فقدان أثر مركب سياحي في شمال اليابان

السفينة Kazu 1 كانت تبحر قبالة الطرف الشمالي لمحافظة هوكايدو عندما أرسلت إشارة الاستغاثة؛ كان على متنها اثنان من أفراد الطاقم و24 راكبا من بينهم طفلان

قوارب صيد تجري عملية بحث عن  مفقودين كانوا على متن مركب "Kazu 1" السياحي ، الذي فُقد أثره في اليوم السابق بينما كان مبحرا قبالة الطرف الشمالي لمحافظة هوكايدو، 24 أبريل، 2022. (Photo by JIJI PRESS / AFP)
قوارب صيد تجري عملية بحث عن مفقودين كانوا على متن مركب "Kazu 1" السياحي ، الذي فُقد أثره في اليوم السابق بينما كان مبحرا قبالة الطرف الشمالي لمحافظة هوكايدو، 24 أبريل، 2022. (Photo by JIJI PRESS / AFP)

نظم رجال الإنقاذ في اليابان عملية إنقاذ بحثًا عن مركب سياحي كان على متنه 26 شخصًا وأرسل نحو منتصف نهار السبت إشارة استغاثة تحذر من أنه يغرق، وفق ما أكد وزير النقل تتسو سايتو.

وقال الوزير خلال مؤتمر صحافي في وقت متأخر من الليل إن السفينة “كازو 1” (Kazu 1) كانت تبحر قبالة الطرف الشمالي لمحافظة هوكايدو عندما أرسلت إشارة الاستغاثة.

وقال إن الطاقم أفاد أن “المياه غمرت قوس السفينة قبالة ساحل شبه جزيرة شيريتوكو وأن السفينة كانت تغرق … وطلب المساعدة لإنقاذه”.

وأضاف سايتو “كان على متن السفينة

، وجميعهم كانوا يرتدون سترات نجاة”.

ورد نداء الاستغاثة قرابة الساعة 1:13 بعد الظهر (04:13 ت غ) ووصل رجال الإنقاذ إلى المنطقة في قوارب وطائرات بعد حوالي ثلاث ساعات.

وقال سايتو قرابة الحادية عشرة مساء “لكننا تلقينا تقارير تفيد بأنهم لم يعثروا على السفينة أو على طاقمها أو ركابها”.

في وقت سابق، أكد مسؤول في خفر السواحل لوكالة فرانس برس أن رجال الإنقاذ “شكلوا فرقة عمل” لمتابعة الحادث والبحث عن المفقودين.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن طفلين كانا بين ركاب المركب الذي أبحر في مياه باردة وهائجة.

تعد شبه جزيرة شيريتوكو أحد مواقع التراث العالمي التي اعتمدتها اليونسكو في عام 2005 وهي معروفة بحياتها البرية الفريدة، بما في ذلك أسود البحر المهددة بالانقراض والطيور المهاجرة والدببة البنية.

تقع شيريتوكو في أقصى الطرف الشمالي الشرقي من هوكايدو حيث تقترب درجات الحرارة حاليًا من صفر درجة مئوية في الليل.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن درجة حرارة المياه خلال النهار بالمنطقة راوحت بين درجتين وثلاث درجات مئوية، وأن بعض قوارب الصيد عادت إلى الميناء مبكرا بسبب ارتفاع الأمواج والرياح العاتية.

تشتهر رحلات القوارب التي يأمل ركابها في رؤية الحيتان والطيور وغيرها من الحيوانات البرية، فضلاً عن الجليد الطافي في الشتاء.

وما زالت حدود اليابان مغلقة أمام السياح بسبب قيود كوفيد، لذا فإن مشاهدة المعالم السياحية في البلاد تقتصر على السكان والمواطنين اليابانيين.

شارك خفر السواحل اليابانيون في مجموعة متنوعة من مهام البحث والإنقاذ حول الأرخبيل التي أتاحت العثور في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي على رجل يبلغ 69 عامًا قضى 22 ساعة في المياه المفتوحة قبالة جنوب غرب كاغوشيما.

في أيلول/سبتمبر 2020، غرقت سفينة شحن على متنها طاقم من 43 فردا بعد أن علقت في إعصار قبالة الساحل الجنوبي الغربي لليابان. أنقذ ممن كانوا على متنها شخصان وعُثر على ثالث متوفى قبل أن تتوقف أعمال البحث بعد أسبوع.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال