إسرائيل في حالة حرب - اليوم 191

بحث

وسائل إعلام محلية: سلطنة عُمان تعتزم تعديل قانون مقاطعة إسرائيل

أفاد التقرير إنه من المقرر أن يجتمع مجلس الشورى العماني لمناقشة تغيير سياسة البلاد يوم الاثنين، لكن التفاصيل لا تزال غامضة

ملف: حاكم عمان السلطان هيثم بن طارق في لندن، 16 ديسمبر 2021 (AP Photo / Frank Augstein، Pool)
ملف: حاكم عمان السلطان هيثم بن طارق في لندن، 16 ديسمبر 2021 (AP Photo / Frank Augstein، Pool)

من المقرر أن تدرس سلطنة عُمان تعديل قانون ينص على مقاطعة جميع الكيانات والأفراد الإسرائيليين، وفقا لتقرير نُشر يوم الأحد في وسائل الإعلام الوطنية.

وقالت وكالة “واف” الإخبارية إن مجلس الشورى العماني سيجتمع ويناقش تغيير السياسة بشأن إسرائيل يوم الاثنين.

ولم ترد تفاصيل فورية عما قد تشمله المداولات، رغم تكهن وسائل الإعلام الإسرائيلية بأنها قد تكون مرتبطة بالجهود الإسرائيلية للحصول على موافقة عمان لمرور الرحلات المدنية في أجواء البلاد.

وفي وقت سابق من هذا العام، سمحت المملكة العربية السعودية – التي أيضا لا تقيم علاقات مع إسرائيل – للدولة اليهودية باستخدام مجالها الجوي، لكن رفضت عُمان القيام بذلك، مما يعني أنه لا يزال يتعين على الرحلات الجوية الإسرائيلية أن تأخذ مسارا أطول بكثير بطريقها إلى آسيا.

وقالت وسائل إعلام عبرية في ذلك الوقت إن إحجام عمان عن أن تحذو حذو السعودية جاء نتيجة ضغوط من إيران المجاورة. ولم تؤت المحاولات اللاحقة من قبل إدارة بايدن لدفع الحكومة العمانية للسماح للرحلات الجوية الإسرائيلية باستخدام مجالها الجوي بثمار حتى الآن.

وجاء في تقرير لوكالة الأخبار المحلية “أثير”، الذي استشهدت به القناة 13 الإسرائيلية: “نحن غير قادرين على نشر تفايل التعديل لأنه تتم مناقشته من قبل المجلس وإداراته المختلفة قبل وصوله إلى الجلسة الكاملة، حيث سيتم تقديمه للجمهور”.

ويحظر القانون العماني حاليًا على المواطنين الاتصال بالكيانات أو الأفراد الموجودين في إسرائيل بشكل مباشر أو من خلال وسطاء، لأي غرض من الأغراض.

قائد عمان السلطان هيثم بن طارق يستعد لاجتماع في قصر العلم بالعاصمة مسقط، 21 فبراير 2020 (Andrew Caballero-Reynolds / Pool via AP، File)

ولا توجد علاقات دبلوماسية رسمية بين عُمان وإسرائيل، رغم طرح الدولة الخليجية كدولة محتملة للانضمام إلى “اتفاقيات إبراهيم” مع إسرائيل، بعد الإمارات العربية المتحدة والبحرين والمغرب والسودان.

في عام 2018، قام رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك بنيامين نتنياهو، الذي من المقرر أن يعود إلى منصبه في الأسبوع المقبل، بزيارة البلاد. وخلال زيارته، ورد أنه تلقى التزامًا من السلطان قابوس آنذاك بفتح المجال الجوي العماني أمام الطائرات الإسرائيلية. لكن تراجع خليفة قابوس، السلطان هيثم بن طارق، عن القرار.

وقال وزير الخارجية العماني سيد بدر البوسعيدي العام الماضي إن عُمان لن تتحرك قبل تحقيق حل الدولتين.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتحدث مع السلطان قابوس بن سعيد آل سعيدي في عمان، 26 أكتوبر 2018 (Courtesy)

ساهم جيكوب ماغيد وتوبياس سيغال في إعداد هذا التقرير

اقرأ المزيد عن