عدد الإصابات بفيروس كورونا يشهد أكبر قفزة منذ أشهر مع تسجيل 116 حالة جديدة خلال 24 ساعة
بحث

عدد الإصابات بفيروس كورونا يشهد أكبر قفزة منذ أشهر مع تسجيل 116 حالة جديدة خلال 24 ساعة

ارتفعت حصيلة الوفيات إلى 290 مع 5 وفيات جديدة؛ يقال إن وزارة الصحة ستوصي بإغلاق جميع المدارس الثانوية للحد من الإصابات

إسرائيليون يرتدون أقنعة وجه يمشون في القدس، 2 يونيو 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)
إسرائيليون يرتدون أقنعة وجه يمشون في القدس، 2 يونيو 2020. (Olivier Fitoussi / Flash90)

مع تحذير المسؤولين الحكوميين من الحاجة إلى تشديد القيود لمواجهة موجة ثانية محتملة من تفشي فيروس كورونا، ارتفع عدد الوفيات جراء الوباء إلى 290 مساء الثلاثاء بينما شهد عدد الحالات اليومية أكبر ارتفاع منذ شهر.

وأظهرت الارقام الرسمية أن حصيلة الوفيات ارتفعت من 285 ليلة الاثنين و287 صباح الثلاثاء.

وذكر آخر تحديث أن ما مجموعه 17,285 شخصا أصيبوا بالفيروس، بزيادة 116 من ليلة الاثنين. واستمر عدد الحالات النشطة، التي انخفضت إلى أقل من 2000 حالة الأسبوع الماضي، في الارتفاع وبلغ 2055.

ومن بين المصابين، 29 في حالة خطيرة وعلى أجهزة التنفس. 40 في حالة معتدلة، والباقون يعانون من أعراض خفيفة أو بدون اعراض.

وقد اتخذت إسرائيل في الأسابيع الأخيرة خطوات لتخفيف القيود المتعلقة بالفيروس، وقامت بإعادة فتح المدارس والكنس ومراكز التسوق والمطاعم وأماكن أخرى. وفي حين أن قواعد التباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية لا تزال قائمة، إلا أن الكثيرين تعاملوا بتراخ مع القيود في الوقت الذي بدا فيه أن الفيروس يتلاشى، بما في ذلك مع ضرورة وضع أقنعة واقية في معظم الأماكن خارج المنزل.

وبعد عدة أسابيع بقي فيها معدل العدوى حول 20-30 حالة يومية، شهد يوم الخميس ارتفاعًا إلى 79، يليه قفزة كبيرة الى 115 إصابة جديدة يوم الجمعة، وهي المرة الأولى التي تم فيها اختراق علامة 100 حالة جديدة منذ 2 مايو. واستمر هذا الارتفاع في الايام التالية، مع الإبلاغ عن 98 حالة يوم الاثنين.

ونسب مسؤولو الصحة القفزة لتساهل الجماهير والفشل في الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي.

وبحسب وزارة الصحة، تتمركز معظم الحالات الجديدة في المدارس. وشهدت إحدى المؤسسات، وهي مدرسة “جيمناسيا رحافيا” الثانوية في القدس، إصابة 159 طالبا وموظفا خلال الأسبوع الماضي.

مدخل مدرسة ’غيمناسيا رحافيا’ الثانوية في القدس، 29 مايو، 2020.(Yonatan Sindel/Flash90)

وقالت وزارة التعليم في وقت سابق الثلاثاء أنه تأكد اصابة 217 شخصا بالمدارس ورياض الاطفال في انحاء البلاد في الأيام الاخيرة، وإن 9935 طالبا وعضو هيئة تدريس في الحجر الصحي، وأن 31 مؤسسة أغلقت مؤقتا خلال الأسبوع الماضي.

ويوم الثلاثاء، انضمت مدرسة “تالي جيوليم” في القدس إلى صفوف المؤسسات في المدينة حيث تم اكتشاف حالات اصابة.

ونتيجة للعدوى في المدارس، من المتوقع أن تطالب وزارة الصحة بإغلاق جميع المدارس الثانوية والمدارس الاعدادية لبقية العام الدراسي، حسبما أفادت القناة 12 يوم الثلاثاء.

وفي يوم الثلاثاء أيضًا، أخبر نائب مدير عام وزارة الصحة، إيتامار غروتو، لجنة تابعة للكنيست تشرف على الرد لفيروس كورونا بأنه سيتم إعادة فرض القيود على الجمهور إذا تم كشف أكثر من 100 اصابة في اليوم لا ترتبط بانتشار محلي واحد.

وقال: “في الوقت الحالي، عندما تتمركز في مكان واحد، لدينا خطة احتواء لا تشمل جميع السكان”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال