عباس: حماس ليست جدية حول الوحدة ,الولايات المتحدة تكذب بخصوص غزة
بحث

عباس: حماس ليست جدية حول الوحدة ,الولايات المتحدة تكذب بخصوص غزة

في ملاحظات تلفزيونية قصيرة، قال رئيس السلطة الفلسطينية ان رام الله تريد توحيد الضفة الغربية وغزة تحت ’حكومة واحدة، وقانون واحد، وسلاح شرعي واحد، من دون ميليشيات’

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يقدم خطاب، 15 اغسطس 2018 (WAFA)
رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يقدم خطاب، 15 اغسطس 2018 (WAFA)

قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يوم الاربعاء أن حركة حماس ليست جدية حيال محادثات المصالحة، واتهم مسؤولين امريكيين بالكذب حول نيتهم مساعدة قطاع غزة المحاصر.

واصدر عباس الملاحظات خلال خطاب متلفز في افتتاح جلسة للمجلس المركزي الفلسطيني في رام الله.

“من حيث المبدأ فالنوايا غير موجودة لدى حماس من أجل المصالحة”، قال عباس.

وتأتي الملاحظات بعد استضافة اجهزة المخابرات المصرية محادثات منفصلة مع مسؤولين من فتح وحماس خلال الاسابيع الاخيرة لتباحث المصالحة.

رئيس جهاز المخابرات المصرية خالد فوزي، وسط الصورة، يصل برفقة المسؤول في حركة ’فتح’ عزام الأحمد، من اليسار، والمسؤول في ’حماس’ صالح العاروري، من اليمين، قبل التوقيع على اتفاق المصالحة في القاهرة في 12 أكتوبر، 2017. (AFP/ KHALED DESOUKI)

ومبادرات المصالحة عالقة منذ فشل حماس وفتح بتطبيق اتفاق الوحدة الذي تم بوساطة مصرية في اكتوبر 2017.

وقال عباس ان القيادة الفلسطينية في رام الله تريد توحيد الضفة الغربية وغزة “في ظل حكومة واحدة، وقانون واحد، وسلاح شرعي واحد، من دون ميليشيات”.

وتحكم حركة حماس فعليا قطاع غزة منذ طردها السلطة الفلسطينية التي تسيطر عليها فتح عام 2007 من القطاع.

ولدى كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، ومجموعات اخرى في قطاع غزة الاف الاسلحة. وقد دافع مسؤولون في حماس عن “حق” الحركات المسلحة حيازة الاسلحة، وعن رفضها تسليم الاسلحة الى السلطة الفلسطينية.

وأكد عباس ايضا ان المسؤولين الامريكيين غير صادقين في قولهم مؤخرا انهم يريدون مساعدة الفلسطينيين في غزة عبر تخفيف الازمة الانسانية في القطاع.

“والله إنهم كذابون”، قال متطرقا الى المسؤولين الامريكيين.

وقد كتب مسؤولون في ادارة ترامب مؤخرا في مقال رأي في صحيفة واشنطن بوست انهم يسعون لتحسين الاوضاع الانسانية في غزة.

وكان طول الجزء المتلفز من ملاحظات عباس اقل من 13 دقيقة. وعادة يقدم عباس خطابات طويلة امام الكاميرات في بداية جلسات منظمة التحرير الفلسطينية الكبيرة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال