طائرات إسرائيلية تستهدف مواقع تابعة لحماس في غزة بعد هجوم صاروخي
بحث

طائرات إسرائيلية تستهدف مواقع تابعة لحماس في غزة بعد هجوم صاروخي

أكد الجيش الإسرائيلي على غاراته الجوية الانتقامية ساعات بعد اسقاط القبة الحديدية ثلاثة صواريخ؛ اصيب شخصان على الاقل بحسب الفلسطينيين

صورة توضيحية: انفجار ناتج عن غارات جوية إسرائيلية في مدينة غزة، 14 نوفمبر 2019. (Adel Hana/AP)
صورة توضيحية: انفجار ناتج عن غارات جوية إسرائيلية في مدينة غزة، 14 نوفمبر 2019. (Adel Hana/AP)

نفذت الطائرات والمروحيات الاسرائيلية غارات داخل قطاع غزة في ساعة مبكرة من صباح يوم الاحد، ساعات بعد اطلاق ثلاثة صواريخ من القطاع الفلسطيني، حسبما ذكرت السلطات.

ووردت انباء عن ثلاث جولات على الأقل من الغارات الجوية في شمال قطاع غزة، وفقًا لوكالة شهاب للانباء المرتبطة بحماس وغيرها من وسائل الإعلام الفلسطينية.

وأكد الجيش الإسرائيلي أنه قصف “عدة أهداف إرهابية، بما في ذلك معسكر ارهاب تابع لحركة حماس يتكون من: مخازن ومكاتب ومراكز مراقبة”.

وقال إنه ضرب أيضا منشأة بحرية تابعة لحماس.

ووفقًا للوكالة شهاب، فقد تم استهداف مواقع تابعة لكتائب عز الدين القسام التابعة لحماس بالقرب من جباليا ومدينة غزة.

وأفادت تقارير فلسطينية أن شخصين اصيبا بجروح في الغارات.

وجاءت الغارات ساعات بغد اعتراض نظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي ثلاثة صواريخ أطلقت من قطاع غزة على جنوب إسرائيل، وفقا للجيش الإسرائيلي.

ولم تعلن أي جماعة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ، لكن إسرائيل تحمل عمومًا حماس، التي تحكم قطاع غزة فعليا، مسؤولية جميع الهجمات التي تنطلق من القطاع.

ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات أو أضرار نتيجة الصواريخ أو الشظايا من الصواريخ الاعتراضية.

واظهرت مقاطع فيديو من جنوب إسرائيل على ما يبدو انفجار صواريخ اعتراضية اطلقت من نظام القبة الحديدية في السماء، على ما يبدو بينما أسقطت الصواريخ القادمة.

وأتى الهجوم الصاروخي والهجمات الانتقامية بعد نهاية أسبوع متوترة على طول حدود غزة.

وشارك حوالي 4000 فلسطيني في احتجاجات على طول حدود غزة يوم الجمعة، وقام عدة مئات بأعمال شغب وإلقاء حجارة وأجهزة متفجرة على عناصر القوات الإسرائيلية، الذين ردوا بالغاز المسيل للدموع والرصاص الحي.

وقالت وزارة الصحة التي تديرها حماس في غزة إن 27 فلسطينيا أصيبوا في المظاهرات.

وفى وقت سابق اليوم، تم ارسال طائرات مقاتلة اسرائيلية لتحلق فوق قطاع غزة بعد ملاحظة نشاط مشبوه في القطاع الفلسطيني.

ولم يكن واضحا ما هو النشاط المشبوه.

وفي يوم السبت أيضًا، قال الجيش إن القوات الإسرائيلية اعتقلت اثنين من المشتبه بهم عبروا السياج الحدودي في جنوب غزة إلى إسرائيل.

وقال الجيش إن الاثنين كانا مسلحين وتم احتجازهما لاستجوابهما.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال