صحيفة حريدية تستعمل تقنية “فوتوشوب” لوضع كمامات في صورة لجلسة حاخامات حريديم
بحث

صحيفة حريدية تستعمل تقنية “فوتوشوب” لوضع كمامات في صورة لجلسة حاخامات حريديم

تم الكشف عن الحيلة بعد أن نشرت صحف أخرى الصورة الأصلية للزعماء الحريديم وهم ينتهكون إرشادات الحكومة الخاصة بالكورونا

توضيحية: رجال حريديم خلال احتفال في ميرون، بالقرب من صفد، 7 ديسمبر، 2020. (David Cohen / Flash90)
توضيحية: رجال حريديم خلال احتفال في ميرون، بالقرب من صفد، 7 ديسمبر، 2020. (David Cohen / Flash90)

تبين يوم الجمعة أن صحيفة حريدية استخدمت تقنية “فوتوشوب” لدبلجة الصور لوضح كمامات على أوجه مجموعة من الحاخامات عقدوا جلسة في غرفة مغلقة في انتهاك لقواعد الصحة التي وضعتها الحكومة.

وأرفقت صحيفة “همودياع” واسعة الانتشار، المنتسبة لحزب “يهدوت هتوراة”، الصورة بتقرير حول اجتماع عقده الحاخام بتسلئيل سيمحا مناحيم بن تسيون رابينوفيتش في منزله حيث ناقشوا السبل لتشجيع الجمهور الحريدي على دراسة التوراة في احياء الذكرى السنوية لوفاة موسى بن ميمون.

طُبعت صورة رابينوفيتش، الذي يُعرف باسم حاخام بيالا، في عدة صحف أخرى، لكن هذه الصحف استخدمت النسخة الأصلية. ولاحظ الصحفي الحريدي موشيه فايسبرغ الاختلاف وقام بنشر الصورتين على “تويتر”.

وتعرض زعماء الحريديم لانتقادات في الأشهر الأخيرة لأنهم ضربوا مثالا سيئا لأتباعهم من خلال انتهاك إرشادات الصحة العامة أو تشجيع أتباعهم على القيام بذلك.

وقد تعرضت الصحف الحريدية في الماضي للانتقادات بسبب استخدامها تقنية فوتوشوب في صورها، لا سيما في تشويش صور للنساء أو إزالتها.

وكشف مسؤول في وزارة الصحة الذي يشرف على إجراءات مكافحة كورونا بين السكان الحريديم في إسرائيل في وقت سابق من هذا الأسبوع أن الوسط الحريدي شكل مؤخرا أكثر من ربع مجموع الحالات الجديدة التي تم تشخيصها، على الرغم من أنه يشكل أكثر قليلا من عُشر تعداد السكان.

وقد شهد هذا الأسبوع عدة حفلات زفاف جماعية في المجتمع الحريدي.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال