شركة الكهرباء: أسعار الكهرباء سترتفع بنسبة 8.6٪ الشهر المقبل
بحث

شركة الكهرباء: أسعار الكهرباء سترتفع بنسبة 8.6٪ الشهر المقبل

تمت الموافقة على الزيادة المعتدلة في الأسعار بعد محادثات مع وزارة حماية البيئة التي تتحكم في تصاريح استخدام الوقود الأحفوري؛ شركة الكهرباء تبحث عن طرق للحد من استخدام الفحم

عامل من شركة الكهرباء الاسرائيلية يقوم بأعمال صيانة، 29 اغسطس 2020 (Yossi Aloni / FLASH90)
عامل من شركة الكهرباء الاسرائيلية يقوم بأعمال صيانة، 29 اغسطس 2020 (Yossi Aloni / FLASH90)

قالت شركة الكهرباء الإسرائيلية يوم الأربعاء إنها وافقت على زيادة أسعار معتدلة أكثر في أغسطس – 8.6٪ بدلاً من 9.6٪ التي أعلنتها شركة الكهرباء في وقت سابق من هذا الشهر – كجزء من صفقة ستسمح للشركة بتوسيع استخدام الغاز الطبيعي في توليد الطاقة.

وقالت شركة الكهرباء إن رفع الأسعار بنسبة 8.6٪ سيبدأ في أغسطس. وفي المقابل، ستوافق وزارة حماية البيئة على زيادة استخدام الغاز الطبيعي في محطة توليد الكهرباء في إشكول. وقالت الشركة في بيان إن الاتفاقية تشمل أيضًا التزامها ببذل جهود لتقليل استخدامها للفحم في محطات أخرى.

ولدى إسرائيل نخزون كبير من الغاز الطبيعي، لكن وزارة حماية البيئة دفعت من أجل التخلص التدريجي من استخدام الوقود الأحفوري لصالح مصادر الطاقة المتجددة، وخاصة الطاقة الشمسية. وعلى الرغم من أن محطات توليد الطاقة التي تعمل بالغاز أنظف من الفحم، إلا أنها غالبًا ما توجد في مناطق مكتظة بالسكان ولا تزال ملوثة.

وارتفعت أسعار الطاقة في جميع أنحاء العالم بشكل كبير نتيجة للحرب الروسية المستمرة على أوكرانيا. روسيا هي مصدر عالمي رائد للطاقة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، قالت سلطة الكهرباء الإسرائيلية، الجهة المنظمة الوطنية، إن رفع أسعار الكهرباء كان ضروريًا لأن ما يقرب من 23٪ من إنتاج الكهرباء في إسرائيل لا يزال يعتمد على الفحم.

وألقت الهيئة باللوم في ارتفاع الأسعار على أزمة الطاقة العالمية، التي بدأت في عام 2021، وتفاقمت بسبب الحرب في أوكرانيا. وتشمل الأزمة ارتفاعًا كبيرًا في تكلفة الهيدروكربونات اللازمة لمحطات الطاقة، على الرغم من استخراج إسرائيل الآن للغاز الطبيعي الخاص بها للتصدير.

وفي فبراير، ارتفعت أسعار الكهرباء بنسبة 5.7٪.

ورحبت رابطة الصناعيين في إسرائيل يوم الأربعاء بزيادة أسعار الكهرباء بنسبة 8.6٪، قائلة إنها “سعيدة لأن الحملة التي شنناها لخفض الزيادة في أسعار الكهرباء نجحت”، بحسب ما أفادته إذاعة “كان” العامة.

لكن على الرغم من أن التطوير يعد “خطوة في الاتجاه الصحيح”، فقد حثت الرابطة على تخفيضات اضافية في ارتفاع الأسعار، محذرة من أن القفزة القادمة ستضر بالأشخاص الذين يواجهون انعدام الأمن المالي، وكذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم.

واقترحت الرابطة ابقاء ارتفاع الأسعار منخفضًا عند 4.6٪ للأسر و5٪ للشركات.

وفي حين أن التضخم في إسرائيل كان أكثر تواضعا مما هو عليه في دول أخرى في العالم المتقدم، فقد شهد قفزات حادة في تكاليف المعيشة، من الغذاء إلى مواد البناء. كما تكافح البلاد لكبح جماح أسعار العقارات المرتفعة.

وفي الشهر الماضي، قفزت أسعار الوقود إلى 8 شيكل للتر (8.69 دولار للجالون) بعد بقائه دون هذا الرقم في الأشهر القليلة الماضية.

وارتفعت تكلفة منتجات الألبان الخاضعة لضوابط الأسعار الحكومية بنسبة 4.9٪ قبل أسبوعين، وزاد متوسط أسعار البيض الخاضع لضوابط الأسعار بنسبة 6.5٪ يوم الجمعة، للمرة الأولى منذ يناير 2019.

وتم التفاوض في النهاية على ابقاء زيادة مخططة لأسعار الخبز أكثر تواضعًا، مع ارتفاع سعر الرغيف الأسمر غير المشرح بنسبة 5٪.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال