شركة “أمازون” تعيد خدمة الشحن المجاني المحدود إلى إسرائيل بعد تجميده بسبب وباء كورونا
بحث

شركة “أمازون” تعيد خدمة الشحن المجاني المحدود إلى إسرائيل بعد تجميده بسبب وباء كورونا

عملاق البيع بالتجزئة يعرض الخدمة على سلع معينة للطلبات التي تزيد عن 65 دولار، بعد أن أوقف عمليات التسليم بدون تكلفة خلال الأشهر الأولى من وباء كورونا

توضيحية: حزم "أمازون برايم" في شاحنة توصيل. (AP Photo / Lynne Sladky)
توضيحية: حزم "أمازون برايم" في شاحنة توصيل. (AP Photo / Lynne Sladky)

أعادت شركة “أمازون” عرض خدمة الشحن المجاني إلى إسرائيل، بعد ايقافها للخدمة في العام الماضي بسب تفشي وباء كورونا.

وأصبحت خدمة الشحن المجاني متاحة في الوقت الحالي، ولكن فقط لسلع معينة وللطلبات التي تزيد عن سعر 65 دولار.

يمكن للمستهلكين العثور على السلع المؤهلة للشحن المجاني على موقع “أمازون”، وسيتعرفون على أوقات التسليم المقدّرة أثناء الدفع عبر الإنترنت. وصرحت الشركة أن جدول التسليم سيختلف اعتمادا على السلع والعنوان.

ولا تزال الطلبات خاضعة لضرائب الاستيراد الإسرائيلية.

كان لدى عملاق التكنولوجيا والاستهلاك العالمي سياسة توصيل متغيرة في إسرائيل على مدى السنوات العديدة الماضية، والتي أثارت بعض الجدل.

في يوليو 2018، أطلقت الشركة خدمة الشحن المجاني إلى العديد من الوجهات الدولية، بما في ذلك إسرائيل، ولكن فقط لعدد محدود من المنتجات والطلبات التي تزيد عن سعر 80 دولار.

في نوفمبر 2019، عرضت الشحن المجاني على الطلبات التي تزيد عن 49 دولار.

في مارس 2020، أوقفت “أمازون” جميع عمليات الشحن إلى إسرائيل بسبب الوباء في ضربة للمستهلكين الإسرائيليين وخدمة البريد الإسرائيلية، واستأنفت الشحن المحدود في مايو 2020.

تعرضت الشركة أيضا لانتقادات بسبب تقارير أفادت أنها تقوم بشحن بعض الطلبات مجانا إلى المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية، ولكن ليس إلى المناطق الفلسطينية. وأطلقت الشركة خدمة الشحن المجاني للمناطق الفلسطينية في الضفة الغربية ردا على انتقادات من السلطة الفلسطينية وجهات أخرى.

في أوائل العام الماضي، تم رفع دعوى قضائية ضد شركة البريد الإسرائيلية بسبب مزاعم بأنها تفضل الطرود التي تشحنها “أمازون”، مما تسبب في تأخير سلع أخرى.

في أخبار استهلاكيه أخرى، تستعد شركة “تسلا” لبيع سيارتها الرياضية متعددة الاستخدامات (SUV) متوسطة الحجم الأغلى ثمنا، طراز Y، في إسرائيل.

ومن المرجح أن تحصل السيارة على الموافقة للاستخدام على الطرق الإسرائيلية في وقت لاحق من هذا العام، وفقا لتقرير يوم الخميس من صحيفة “غلوبس” الإقتصادية.

من المرجح أن يُباع طراز Y بنحو 250 ألف شيكل (77,500 دولار).

ومن المقرر أيضا أن تعرض الشركة المصنعة للسيارات الكهربائية طرازي S و X للبيع في إسرائيل، واللذين يبلغ ثمنهما 500 ألف شيكل (155 ألف دولار) وما فوق.

تفتتح الشركة هذا الأسبوع مركزا لشحن المركبات في العفولة شمال إسرائيل. كما توجد مراكز لشحن بطارية السيارة خلال دقائق في تل أبيب وحيفا ومتسبيه رامون وإيلات.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال