سويسرا تدشن نظام دفع للإمدادات الإنسانية إلى إيران
بحث

سويسرا تدشن نظام دفع للإمدادات الإنسانية إلى إيران

بفضل هذا النظام ستمنح وزارة المالية الاميركية التراخيص اللازمة لتكون المعاملات المالية متطابقة مع التشريعات الاميركية

راكب يرتدي قناعًا وسط مخاوف من فيروس كورونا على متن حافلة في طهران، إيران، 23 فبراير 2020. (AP Photo / Ebrahim Noroozi)
راكب يرتدي قناعًا وسط مخاوف من فيروس كورونا على متن حافلة في طهران، إيران، 23 فبراير 2020. (AP Photo / Ebrahim Noroozi)

أعلنت سويسرا الخميس بدء سريان نظام دفع وضع مع واشنطن بهدف تسهيل شحن الإمدادات الإنسانية إلى إيران الخاضعة لعقوبات أميركية مشددة.

وقالت وزارة الاقتصاد السويسرية في بيان ان هذا النظام “معد للشركات السويسرية العاملة في القطاعات الغذائية والصيدلانية والطبية” ويتيح لها ارسال مساعدات لإيران.

وأعادت واشنطن فرض عقوبات مشددة على ايران بعد انسحابها الاحادي في 2018 من الاتفاق النووي الدولي المبرم مع طهران في 2015.

ومذاك باتت الشركات السويسرية المصدرة تواجه صعوبات متزايدة في ايصال شحنات انسانية الى ايران، بحسب المصدر ذاته، رغم ان هذه الشحنات ليست معنية مبدئيا بالعقوبات الاميركية.

وتابع البيان “لم يعد بامكان أية مؤسسة مالية تقريبا اجراء دفوعات على صلة بايران”.

ووضع نظام الدفع الجديد من قبل سويسرا بالتعاون مع السلطات الاميركية والايرانية اضافة إلى عدد من البنوك والشركات السويسرية.

وبفضل هذا الاتفاق ستمنح وزارة المالية الاميركية التراخيص اللازمة لتكون المعاملات المالية متطابقة مع التشريعات الاميركية، بحسب ما أوضح البيان.

في المقابل سيكون على البنوك والشركات المشاركة في الاتفاق تزويد السلطات السويسرية بالمعلومات المفصلة عن أنشطتها التجارية وشركائها التجاريين في ايران اضافة الى المعاملات التي يجرونها. ثم يتم تحويل هذه المعلومات الى وزارة المالية الاميركية.

وتم في اختبار اولي اجراء عملية دفع أولى لشحنة أدوية لايران من شركة سويسرية، سمح بها في 27 كانون الثاني/يناير. وتعلق الامر بادوية للسرطان وأخرى لازمة لزرع أعضاء، بحسب البيان ذاته.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال