إسرائيل في حالة حرب - اليوم 260

بحث

زيلينسكي: روسيا دمّرت 30% من محطات الطاقة في أوكرانيا خلال أسبوع

انقطع التيار الكهربائي عن مناطق عدة في أوكرانيا بما فيها العاصمة كييف بعد ضربات روسية استهدفت منشآت للطاقة

كييف في وقت متأخر من يوم 11 أكتوبر 2022، أثناء انقطاع التيار الكهربائي في أجزاء من أحياء العاصمة الأوكرانية في أعقاب هجمات صاروخية على البنى التحتية الحيوية في المساء، وسط الغزو الروسي لأوكرانيا (Eugene KOTENKO / AFP)
كييف في وقت متأخر من يوم 11 أكتوبر 2022، أثناء انقطاع التيار الكهربائي في أجزاء من أحياء العاصمة الأوكرانية في أعقاب هجمات صاروخية على البنى التحتية الحيوية في المساء، وسط الغزو الروسي لأوكرانيا (Eugene KOTENKO / AFP)

دمّر القصف الروسي خلال أسبوع تقريبًا 30 % من محطات الطاقة الأوكرانية، ما تسبب بانقطاع واسع النطاق للتيار الكهربائي في أنحاء أوكرانيا، على ما أعلن الثلاثاء الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وقال زيلينسكي على تويتر “منذ 10 تشرين الأول/أكتوبر، دُمّرت 30 % من محطات الطاقة الأوكرانية، ما تسبب بأعطال هائلة في كل أنحاء البلاد”.

وتابع “لم يعد هناك مجال للتفاوض مع نظام (الرئيس فلاديمير) بوتين”.

وانقطع التيار الكهربائي عن مناطق عدة في أوكرانيا بما فيها العاصمة كييف بعد ضربات روسية استهدفت منشآت للطاقة الثلاثاء، حسبما أفاد مسؤولون محليون.

في كييف، تحدثت شركة DTEK المشغّلة لقطاع الكهرباء عن “انقطاع” في إمدادات الكهرباء والمياه لسكان الضفة اليسرى من العاصمة الأوكرانية. ولفتت عبر فيسبوك إلى أن “المهندسين يبذلون قصارى جهدهم من أجل استعادة” التيار الكهربائي.

في دنيبرو في وسط أوكرانيا، أعلن الحاكم فالنتين ريزنيشنكو أن صاروخين روسيين أصابا “بنى تحتية للطاقة” ما تسبب في اندلاع “حريق ودمار هائل”.

وكتب على تلغرام “العديد من المناطق في دنيبرو (…) بلا كهرباء”.

وفي المنطقة نفسها، في بافلوغراد، تسببت عمليات القصف الروسي في “توقف موقت لإمدادات المياه” وإغلاق محطة ضخ محلية، وفق ما أعلن مجلس المدينة على تلغرام.

كذلك، طال القصف البنى التحتية الحيوية في جيتومير في الشمال حيث “المدينة محرومة من الكهرباء والمياه”. وكتب رئيس بلديتها سيرغي سوخوملين على فيسبوك “المستشفيات تعمل بالتغذية المخصصة للحالات الطارئة”.

وأضاف المحافظ فيتالي بونيتشكو أن 11 بلدة في منطقته محرومة أيضا من الكهرباء.

في خاركيف، ثاني مدن البلاد، أعلن رئيس البلدية إيغور تيريخوف على تلغرام قصف “إحدى الشركات الصناعية في المدينة”.

وفي ميكولايف، أصابت الضربات مبنى سكنيا ما أسفر عن مقتل شخص على الأقل، بالإضافة إلى سوق للأزهار في المنطقة نفسها. وتمت استعادة التيار الكهربائي هناك في الصباح.

اقرأ المزيد عن