ريفلين جاهز لتكليف مرشح بتشكيل الحكومة؛ ونتنياهو يحصل علـى معظم التوصيات
بحث

ريفلين جاهز لتكليف مرشح بتشكيل الحكومة؛ ونتنياهو يحصل علـى معظم التوصيات

يعتقد انه من المرجح حصول رئيس الوزراء على التفويض، حيث يدعمه 52 نائباً، لكن لا أحد لديه طريق واضح لتشكيل ائتلاف الأغلبية

الرئيس رؤوفين ريفلين يلتقي بحزب "يش عتيد" في مقر إقامة الرئيس في القدس، 5 ابريل 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)
الرئيس رؤوفين ريفلين يلتقي بحزب "يش عتيد" في مقر إقامة الرئيس في القدس، 5 ابريل 2021 (Yonatan Sindel / Flash90)

سيكلف الرئيس رؤوفين ريفلين أحد النواب بمحاولة تشكيل حكومة يوم الثلاثاء، بعد يوم من إجراء مشاورات مع الأحزاب السياسية للاستماع إلى توصياتهم.

والتقى ريفلين مع ممثلين من جميع الأحزاب السياسية الـ 13 القادمة في مقر إقامته الرسمي في القدس يوم الإثنين. وسيقوم بتسليم التفويض لمحاولة تشكيل الحكومة المقبلة إلى المرشح الذي يرى أن لديه أفضل فرصة للقيام بذلك، بناءً على توصيات يوم الاثنين من ممثلي الحزب.

وحصل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على أكبر قدر من الدعم، حيث أيد 52 نائبا جديدا ترشيحه، لكن لا يوجد أي مرشح لديه طريق واضح لتشكيل ائتلاف أغلبية من 61 نائبا في الكنيست المكون من 120 مقعدا.

وكانت انتخابات 23 مارس رابع انتخابات غير حاسمة في إسرائيل خلال عامين، وأظهرت استطلاعات الرأي أن غالبية الجمهور تعتقد أن البلاد تتجه نحو انتخابات خامسة.

وحصل نتنياهو على دعم حزبه الليكود مع 30 مقعدا، شاس مع 9، يهدوت هتوراة مع 7، والصهيونية الدينية، 6.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو خلال جلسة استماع في محاكمته بالفساد في محكمة القدس المركزية، 5 أبريل 2021 (Oren Ben Hakoon / POOL)

وتم ترشيح زعيم “يش عتيد” يائير لبيد لتولي رئاسة الوزراء من قبل 45 نائباً (يش عتيد 17، أزرق أبيض 8، يسرائيل بيتينو 7، حزب العمل 7، ميرتس 6)، وترشيح نفتالي بينيت من قبل 7 أعضاء حزبه “يمينا”.

والأحزاب الثلاثة التي لم تقدم أي توصية تمثل 16 مقعدًا في الكنيست (الأمل الجديد 6، القائمة المشتركة 6، القائمة العربية الموحدة 4).

وكان من المتوقع أن يعلن ريفلين المرشح لتشكيل الحكومة يوم الأربعاء، لكن مكتبه قال إنه سيصدر هذا الإعلان يوم الثلاثاء.

ومن المتوقع أن يختار نتنياهو، بسبب حصوله على أكبر عدد من التوصيات، لكن لن يكون ذلك قرارا بسيطا.

وقالت ما يسمى بـ”كتلة التغيير” للأحزاب التي تعارض استمرار حكم نتنياهو – الفصائل التي أوصت بلبيد، بالإضافة إلى “الأمل الجديد” والقائمة المشتركة – إنها لن تشارك في ائتلاف يقوده رئيس الوزراء.

واستبعد بعض المشرعين اليمينيين من كلا الجانبين الشراكة مع الأحزاب العربية، مما يعقّد تشكيل أي تحالف أغلبية محتمل، وهو ما قد يتطلب دعمهم على الأرجح.

ولم يلتزم “يمينا” والقائمة العربية الموحدة بدعم أي من الكتلتين، ما يجعل توازن القوى بين أيديهما.

وتعثرت الكتلة المناهضة لنتنياهو أيضا بسبب الخلافات حول من سيقودها، على الرغم من أن لبيد قال يوم الاثنين إنه عرض السماح لبينيت بالعمل أولا كرئيس للوزراء في حكومة يتناوب فيها الاثنين على رئاسة الوزراء.

رئيس حزب “يش عتيد” يائير لبيد يتحدث في مقر الحزب في تل أبيب، بعد الإعلان عن النتائج الأولية لانتخابات الكنيست، 24 مارس 2021 (Gili Yaari/Flash90)

وسلطت محاكمة نتنياهو بالفساد، التي بدأت مرحلة جديدة في القدس يوم الاثنين، الضوء على تعقيد الجمود السياسي، بينما التقى ريفلين بممثلي الأحزاب.

وتقدمت القضايا المرفوعة ضد نتنياهو في عملية استمرت سنوات بالتوازي مع الجمود السياسي الذي يعتبره الكثيرون مصدر الشلل البرلماني في البلاد.

وبدأت مرحلة الأدلة للمحاكمة يوم الاثنين، في موازاة مشاورات ريفلين في الطرف الآخر من المدينة، حيث حضر رئيس الوزراء بدء الإجراءات ثم غادر، وأدلى شاهد لأول مرة بشهادة ضد نتنياهو.

وألمح ريفلين إلى أن محاكمة الفساد يمكن أن تلعب دورًا في قراره.

“قد تكون هناك اعتبارات أخرى، بما في ذلك الاعتبارات القائمة على القيم التي لا أعرف ما إذا كان الرئيس لديه السلطة للنظر فيها”، قال ريفلين لممثلي الليكود، أول حزب التقى به، بعد أن أوصوا نتنياهو.

وفي وقت سابق من المشاورات اليوم، أعرب ريفلين عن أسفه لأنه لا يرى طريقة لأي شخص لتشكيل ائتلاف.

وأضاف الرئيس في تصريحات حادة أنه “بعد أربع حملات انتخابية، استنفدت الديمقراطية نفسها”.

قبل الاجتماعات، دعا ريفلين الأسبوع الماضي إلى “تعاون غير عادي وتعاون مجتمعي وعمل مهني ومتفاني لصالح جميع المواطنين الإسرائيليين”.

أنصار رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتظاهرون أمام المحكمة المركزية في القدس، بينما يصل نتنياهو لجلسة استماع في محاكمته، 5 أبريل 2021 (Olivier Fitoussi / Flash90)

وإذا اختار ريفلين نتنياهو يوم الثلاثاء، فستكون هذه هي المرة الثامنة التي يكلف فيها بتشكيل حكومة خلال 25 عاما.

وبعد إعلان ريفلين عن مرشحه لتشكيل الحكومة، سيكون أمام هذا الشخص 28 يوما – حتى 4 مايو – لتقديم حكومته. إذا فشل المرشح في القيام بذلك بحلول ذلك الوقت، يمكنه طلب تمديد لمدة أسبوعين، حتى 18 مايو، على الرغم من أن الرئيس غير ملزم بالموافقة عليه.

إذا لم ينجح الشخص المفوض في تشكيل الحكومة، فيمكن للرئيس إما تكليف شخص آخر بمحاولة تشكيل حكومة (لمدة 28 يوما آخر و14 يوما إضافيا)، أو إعادة التفويض مرة أخرى إلى الكنيست، مع إعطاء الهيئة التشريعية 21 يوما للاتفاق على مرشح يدعمه 61 عضوا كنيست.

إذا فوض الرئيس شخصا ثانيا وفشل هذا الشخص أيضا في تشكيل ائتلاف، يعود التفويض تلقائيا إلى الكنيست لمدة 21 يوما. خلال ذلك الوقت، يحق لأي عضو كنيست محاولة تشكيل الحكومة.

في نهاية فترة الـ 21 يوما، إذا لم يتم الاتفاق على أي مرشح من قبل 61 عضوا في الكنيست، يتم حل الكنيست الجديد تلقائيا وتتجه البلاد إلى انتخابات أخرى.

ستستمر محاكمة نتنياهو صباح الثلاثاء، وفي وقت لاحق من اليوم، سيؤدي أعضاء الكنيست الجدد اليمين الدستورية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال