رئيس حزب القائمة العربية الموحدة منصور عباس ناقش حل الدولتين مع العاهل الأردني الملك عبد الله
بحث

رئيس حزب القائمة العربية الموحدة منصور عباس ناقش حل الدولتين مع العاهل الأردني الملك عبد الله

مسؤولون في الحزب يقولون ان لقاءا نادرا انعقد في عمان. في حين تسعى الأردن وإسرائيل إلى تحسين العلاقات في ظل حكومة بينيت-لابيد الجديدة

العاهل الأردني الملك عبد الله (إلى اليسار)؛ النائب الإسرائيلي منصور عباس (يمين). (يوسف علان / الديوان الملكي الهاشمي، AP ؛ Yonatan Sindel / Flash90)
العاهل الأردني الملك عبد الله (إلى اليسار)؛ النائب الإسرائيلي منصور عباس (يمين). (يوسف علان / الديوان الملكي الهاشمي، AP ؛ Yonatan Sindel / Flash90)

أعلن مسؤولون أن زعيم حزب القائمة العربية الموحدة، منصور عباس، التقى العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في عمان يوم الثلاثاء.

وأكد وليد الهواشلة من القائمة الاجتماع، الذي أوردته القناة 12 الإسرائيلية لأول مرة، للتايمز أوف إسرائيل، لكنه امتنع عن الإدلاء بمزيد من التعليقات.

وقال الديوان الملكي الأردني في بيان إن الملك عبد الله وعباس بحثا عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين. وقال الديوان إن عبد الله جدد دعمه لحل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

بالإضافة إلى ذلك، شدد كل من الملك عبد الله وعباس على أهمية الحفاظ على الوضع الراهن في الحرم القدسي الشريف.

“عبر عباس عن تقديره لمواقف الملك تجاه القضية الفلسطينية وجهود الأردن الحثيثة للحفاظ على الوضع الراهن في القدس”، بحسب الديوان الأردني.

ولم يلتق العاهل الأردني قط برئيس حزب عربي إسرائيلي كان عضوا في حكومة إسرائيلية. حزب القائمة العربية الموحدة هو أول حزب عربي ينضم إلى ائتلاف إسرائيلي منذ عقود، منذ أن بدأ الملك عبد الله الحكم عام 1999.

لطالما كانت العائلة الهاشمية الحاكمة في الأردن على علاقة عداء مع الفصائل العربية المحلية، وخاصة جماعة الإخوان المسلمين. تتشارك القائمة العربية الموحدة العلاقات الأيديولوجية مع جماعة الإخوان المسلمين، وتستمد الإلهام من بعض نفس المفكرين الإسلاميين.

سعت الحكومة الإسرائيلية الجديدة إلى إعادة العلاقات مع الأردن. وصلت العلاقات بين إسرائيل وعمان إلى مستويات تاريخية منخفضة في السنوات الأخيرة من إدارة رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو.

التقى رئيس الوزراء نفتالي بينيت سرا مع عبد الله في شهر يوليو، فور توليه منصبه. وتعهد بينيت لاحقا بـ”إصلاح العلاقة” مع المملكة المجاورة خلال خطاب ألقاه في الكنيست.

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني يتحدث خلال مؤتمر إعلامي قبل اجتماع مع الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ في مقر الناتو في بروكسل، يوم الأربعاء 5 مايو 2021 (Johanna Geron، Pool via AP)

في مقابلة مع شبكة CNN، أعلن الملك عبد الله لاحقا أنه “تشجع” من الاجتماع، على الرغم من اعترافه بأن بينيت المؤيد للمستوطنين من غير المرجح أن يقيم دولة فلسطينية يدعمها الملك.

“قد لا تكون هذه الحكومة هي الأكثر مثالية، في رأيي، للدفع بحل الدولتين، والذي أعتقد أنه الحل الوحيد”، قال عبد الله.

ومنذ ذلك الحين، عقد السياسيون الأردنيون والإسرائيليون عددا من الاجتماعات رفيعة المستوى والنادرة. ووقع وزيرا الاقتصاد الأردني والإسرائيلي الأسبوع الماضي اتفاقا لزيادة الصادرات الأردنية إلى السلطة الفلسطينية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال