رئيس الوزراء يستقبل 90 طفلا يتيما يهوديا فروا من أوكرانيا في مطار بن غوريون
بحث

رئيس الوزراء يستقبل 90 طفلا يتيما يهوديا فروا من أوكرانيا في مطار بن غوريون

الأطفال اجتازوا الحدود إلى رومانيا بمساعدة منظمة "حاباد"، ومن ثم تم جلبهم إلى إسرائيل في رحلة إنقاذ على متن طائرة تابعة لشركة "إل عال"؛ رئيس الوزراء للأطفال: "أنتم بأمان الآن"

رئيس الوزراء نفتالي بينيت، وسط الصورة، يرحب بمجموعة من الأيتام من دار الأيتام "ألوميم" في مدينة جيتومير الأوكرانية، لدى وصولهم إلى إسرائيل في مطار بن غوريون، 6 مارس، 2022. (Maya Alleruzzo / AP)
رئيس الوزراء نفتالي بينيت، وسط الصورة، يرحب بمجموعة من الأيتام من دار الأيتام "ألوميم" في مدينة جيتومير الأوكرانية، لدى وصولهم إلى إسرائيل في مطار بن غوريون، 6 مارس، 2022. (Maya Alleruzzo / AP)

استقبل رئيس الوزراء نفتالي بينيت ووزراء آخرون في حكومته يوم الأحد في مطار بن غوريون مجموعة تضم 90 طفلا يتيما يهوديا فروا من أوكرانيا بعد غزو روسيا للبلاد في الشهر الماضي.

وقالت شركة “إل عال”، أكبر شركة طيران في إسرائيل، إن الرحلة هي جزء من عملية خاصة لإنقاذ نحو 300 يهودي من المعارك في أوكرانيا.

وأضافت الشركة إن طاقما يتحدث الأوكرانية كان على متن الرحلة لمساعدة الأطفال، الذين يوجد لبعضهم أفراد عائلة لا يزالون في مناطق القتال.

بينيت، الذي رافقته وزيرة الهجرة بنينا تامانو شطا، دخل الطائرة للترحيب بالأطفال، وقدم نفسه لصبي قائلا: “أنا نفتالي ، رئيس وزراء إسرائيل. هل تود أن تأتي إلى إسرائيل؟”

وقال بينيت لوسائل الإعلام عند أسفل درجات سلم الطائرة مع نزول الأطفال من الطائرة: “إننا نرى الآن أطفالا يهاجرون إلى إسرائيل. هذا أكثر الأمور تأثيرا على الإطلاق”.

وكتب في تغريدة نشرها في وقت لاحق أنه قال للأطفال “أنتم بأمان الآن، لقد وصلتم إلى بر الأمان”.

وذكر موقع “واللا” الإخباري أن الأطفال فروا من مدينة جيتومير وعبروا بمساعدة مجموعات محلية تابعة لمنظمة “حاباد” الحدود إلى رومانيا الأسبوع الماضي ثم مكثوا في مدينة كلوج-نابوكا، ومن هناك توجهوا على متن طائرة الى اسرائيل. حاباد هي منظمة حاسيدية تعمل على الحفاظ على الحياة اليهودية في جميع أنحاء العالم، ولها فروع في كل من أوكرانيا ورومانيا.

وقال روني شبتاي، قنصل إسرائيل في رومانيا، لموقع “واللا” الأسبوع الماضي إن الأطفال، أكبرهم يبلغ من العمر 12 عاما وأصغرهم يبلغ من العمر عامين فقط، ساروا مسافة 400 متر عبر الثلوج في درجات حرارة أقل من الصفر من أجل عبور الحدود.

وأضاف أن مسؤولين إسرائيليين، بمن فيهم هو، التقوا بالأيتام على الحدود.

كما قال شبتاي إن “بعضهم كان في عربات صغيرة وحمالات، وهكذا ساروا في الثلوج حتى التقينا بهم”.

في وقت سابق، خلال الجلسة الأسبوعية للحكومة، قالت تامانو شطا إنه تتوقع وصول عشرات آلاف المهاجرين إلى إسرائيل في الأشهر المقبلة في ضوء الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقالت الوزيرة: “إننا نحاول توفير أفضل الظروف الممكنة لليهود ولأولئك المؤهلين للهجرة بموجب قانون العودة. إننا لا نطلب منهم حتى الحضور مع تأشيرات دخول”.

وأضافت أن “الاستيعاب الرئيسي الضخم للمهاجرين سيكون على المدى الطويل، ونحن نعمل على هذا الآن. أتوقع وصول عشرات الآلاف من اليهود إلى إسرائيل في الأشهر المقبلة”.

وقال مدير وزير الهجرة والاستيعاب، رونين كوهين، لإذاعة الجيش مساء الأحد أن 400 لاجئ وصلوا إلى إسرائيل في الساعات الست السابقة.

من جهتها، قالت الوكالة اليهودية، التي تسهل الهجرة إلى إسرائيل، إنها تلقت بالفعل آلاف طلبات الهجرة من أوكرانيا خلال الأسبوع والنصف الأخيرين، منذ بداية الغزو الروسي، أكثر مما تتلقاه عادة على مدار كامل. وتوقع مسؤولون إسرائيليون قفزة مماثلة في الهجرة من روسيا.

في الأسبوع الماضي، قالت وزيرة الداخلية أييليت شاكيد إن الحكومة تستعد لموجة من عشرات، إن لم يكن مئات، الآلاف من المهاجرين اليهود من أوكرانيا وروسيا.

في نهاية الأسبوع سافر بينيت إلى روسيا لإجراء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حيث تحاول إسرائيل التوسط لإنهاء الصراع.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال