رئيس الشاباك طلب من عباس إلغاء الإنتخابات الفلسطينية في حال مشاركة حماس فيها – تقرير
بحث

رئيس الشاباك طلب من عباس إلغاء الإنتخابات الفلسطينية في حال مشاركة حماس فيها – تقرير

رئيس السلطة الفلسطينية رفض، بحسب التقرير، طلب نداف أرغمان بإلغاء الانتخابات المقبلة إذا قررت الحركة المسيطرة على غزة المشاركة فيها

جهاز الأمن العام (الشاباك) نداف أرغمان خارج منزله في 11 فبراير، 2016. (Flash90)
جهاز الأمن العام (الشاباك) نداف أرغمان خارج منزله في 11 فبراير، 2016. (Flash90)

حث رئيس جهاز الأمن العام (الشاباك) مؤخرا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس على إلغاء الانتخابات المقبلة للبرلمان الفلسطيني إذا شاركت فيها حركة حماس، بحسب ما أفادت قناة تلفزيونية إسرائيلية يوم الجمعة.

نقلا عن مصدر فلسطيني، قالت هيئة البث الإسرائيلية “كان” إن رئيس السلطة الفلسطينية رفض طلب نداف أرغمان.

وأفاد التقرير إن أرغمان تقدم بطلبه في الأسبوعين الأخيرين خلال لقاء قي رام الله، مقر حكومة السلطة الفلسطينية.

في يناير، أصدر عباس مرسوما يأمر بإجراء أول انتخابات وطنية فلسطينية منذ أكثر من 14 عاما. الانتخابات الأخيرة التي أجريت عام 2006 أسفرت عن أغلبية نيابية لحركة حماس.

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يلقي كلمة في مدينة رام الله بالضفة الغربية، 3 سبتمبر 2020 (Alaa Badarneh/Pool/AFP)

أدى فوز حماس إلى صراع دام عام ونصف على السلطة، انتهى في عام 2007 بتأسيس حكومتين فلسطينيتين متنافستين: حماس في غزة والسلطة الفلسطينية التي تهيمن عليها حركة فتح في الضفة الغربية.

ومن المقرر أن يجري الفلسطينيون انتخابات تشريعية وطنية في 22 مايو وتصويت رئاسي في 31 يوليو. لكن المراقبون ما زالوا يشككون في أن الانتخابات ستجرى بالفعل، حيث لم يتم الوفاء بوعود عديدة قُطعت في السابق لإجراء انتخابات.

يوم الثلاثاء، اتفقت الفصائل الفلسطينية على الالتزام بـ “ميثاق شرف” انتخابي بعد محادثات أجريت في القاهرة. وتعهدت الفصائل، التي تضم حركتي فتح وحماس، بعدم إثارة “المشاعر الدينية أو المذهبية أو العشائرية أو الإقليمية أو العائلية أو العنصرية” والامتناع عن الترهيب التعنيف.

ساهم في هذا التقرير آرون بوكسرمان.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال